رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اشتباكات طائفية في نيجيريا بعد تفجيرات

عربية

الأحد, 26 ديسمبر 2010 16:42



أبوجا: اندلعت اشتباكات مسلحة بين جماعات مسلحة مسيحية ومسلمة اليوم الأحد في مدينة جوس وسط نيجيريا . بعد يوم من تفجيرات أسفرت عن سقوط 32 قتيلا وإصابة أكثر من 74 بجراح بالغة.

وأفاد شهود عيان أن الاشتباكات مستمرة ، فيما أضرمت النيران في عدد من المباني وشوهد أناس يركضون للاحتماء في حين وصلت قوات الشرطة والجيش

لمكان الاشتباكات لتفريق الحشود.

وخلفت موجة اعتداءات غير مسبوقة بالقنابل والهجمات على الكنائس عددا كبيرا من القتلى والجرحى كان معظمهم يشترون ما يلزم للاحتفال بعيد الميلاد في سبعة تفجيرات في مكانين من مدينة جوس (وسط) التي هي بمثابة حدود بين الشمال الآهل بأغلبية من المسلمين

والجنوب حيث الأغلبية من المسيحيين.

وأعلن الجيش أن عناصر يشتبه في انتمائهم إلى حركة إسلامية متطرفة هاجموا ثلاث كنائس في مدينة مايديجوري وأحرقوا إحداها ما أسفر عن سقوط ستة قتلى.

وفي رد اولي، وعد الرئيس النيجيري جودلاك جوناثان بأن الحكومة "ستقوم بكل ما هو ضروري من أجل إحالة المسئولين عن التفجيرات القاتلة في جوس أمام القضاء".

وكان التوتر على أشده في هذه المدينة التي شهدت في الماضي اضطرابات خلفت مئات القتلى هذه السنة.

 

أهم الاخبار