مصدر كويتي ينفي استقالة الحكومة

عربية

الأحد, 26 ديسمبر 2010 08:21
الكويت: أ ش أ

ناصر المحمد الصباح

نفى مصدر وزارى كويتى الشائعات التى ترددت عن نية الحكومة تقديم استقالاتها خلال الساعات المقبلة على خلفية

الاستجواب المقدم من جماعة "إلا الدستور" الى رئيس الوزراء الكويتى الشيخ ناصر المحمد الصباح.

وقال المصدر لصحيفة "السياسة" الكويتية اليوم الاحد إن الحكومة فستخوض جلسة الثلاثاء التى ادرج فيها الاستجواب وهي مطمئنة تماما إلى سلامة موقفها، واقتناعها

التام بأن الاستجواب مجرد "طفل أنابيب لن يبصر النور أبدا".

وكان ثلاثة نواب هم مسلم البراك وجمعان الحربش وصالح الملا قد قدموا مؤخرا استجوابا موجها لرئيس الوزراء، يتكون من محور واحد هو "انتهاك احكام الدستور والتعدي على الحريات العامة". ويأتى الاستجواب على خلفية أحداث

ندوة النائب "جمعان الحربش"، حيث اعتدت الشرطة بالضرب على المشاركين في الندوة وبينهم أعضاء بالبرلمان.

وكشفت مصادر للصحيفة أن الحكومة ستعرض خلال جلسة الاستجواب وثيقة جديدة من شأنها ارباك المستجوبين وقلب الموازين لصالحها واعادة الأمور الى نصابها، مشيرة إلى أن هذه الوثيقة سيكشف عنها النقاب لأول مرة ومن شأنها التأكيد على صحة وسلامة الاجراءات الحكومية سواء فيما يتعلق بطلب رفع الحصانة عن النائب فيصل المسلم أو أحداث ندوة الحربش.

أهم الاخبار