رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المعارضة باليمن ترفض العودة لمبادرة "الخليجي"

عربية

الأحد, 10 يوليو 2011 19:57
صنعاء- ا ف ب:


دعت المعارضة اليمنية اليوم الأحد إلى التظاهر مجددا في حين أعلن الرئيس علي عبدالله صالح الذي يتلقى العلاج في الرياض أن مبادرة مجلس التعاون الخليجي التي سبق أن رفض توقيعها تشكل أرضية لإنهاء الأزمة اليمنية.

قال صالح إن المبادرة الخليجية وبيان الأمم المتحدة يمثلان أرضية للخروج من الأزمة الراهنة، وفق ما نقل عنه الموقع الإلكتروني

لوزارة الدفاع اليمنية.

وتلحظ مبادرة مجلس التعاون الخليجي استقالة صالح بعد شهر من توقيعه اتفاق انتقال السلطة مقابل حصوله مع القريبين منه على حصانة قضائية.

وجدد صالح دعوته الى حوار وطني يشمل كافة القوى السياسية يما يضمن الحفاظ على وحدة الوطن اليمني وامنه واستقراره.

في المقابل، دعت احزاب اللقاء

المشترك المعارضة في بيان الى تصعيد العمل الثوري السلمي لإسقاط ما تبقى من هذه العصابة المارقة عن إرادة الشعب وتطلعاته والمتمردة حتى على الشرعية الدستورية التي تدعيها.

كما دعت الى انهاء سيطرة هذه العصابة واحالتها للعدالة لتنال جزاءها الرادع جراء ما أقترفته من جرائم بحق شعبنا.

وياتي هذا الموقف للمعارضة اليمنية بعدما قصف الحرس الجمهوري التابع لنجل الرئيس اليمني حيا في مدينة تعز، احد معاقل المعارضة، ما ادى الى قتيلين وعشرة جرحى في صفوف المدنيين.


 

أهم الاخبار