رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معارض يمني: خطاب صالح رفض مبادرة الخليج

عربية

الأحد, 10 يوليو 2011 10:24
صنعاء - أ ش أ:


أكد قيادي يمني معارض أن الظهور الإعلامي الأول للرئيس اليمني علي عبدالله صالح الذي يعالج حاليا بالسعودية يمثل رفضا جديدا للمبادرة الخليجية بشأن أزمة اليمن، معتبرا أن هذا الظهور كان صدمة كبري لكل من كان يتوقعأن يدعو صالح إلي السلام الاجتماعي والابتعاد عن العنف والانتقام. وقال محمد غالب أحمد رئيس دائرة العلاقات الخارجية للحزب الاشتراكي اليمني(عضو تحالف أحزاب اللقاء المشترك المعارضة) "إن الخطاب تضمن نفس العبارات المعهودة الداعية إلى التحدي واتهام

المعارضة بقطع الطرق وحرمان الناس من خدمات الكهرباء والغاز ومشتقات النفط".

وأضاف في تصريح للمركز الإعلامي للتجمع اليمني للإصلاح (عضو تحالف اللقاء المشترك) له اليوم الأحد "إن دعوة الرئيس صالح إلى العنف والتحدي من صنعاء تختلف عن أن تصدر منه وهو في الرياض وهي العاصمة التي جاءت منها دعوة الملك عبدالله بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين لوقف إطلاق النار

عقب ما جرى من دمار وضحايا في صنعاء، كما أنه من المستغرب جدا ألا يتطرق إلى المبادرة الخليجية، التي أكد وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل قبل يومين من الخطاب أنها مازالت قائمة إذا قبلت بها الأطراف وهو يعرف جيدا أن الطرف الوحيد الرافض لها هو الرئيس صالح".

واعتبر غالب أن خطاب صالح جاء بدفع من الجناح المتهور المحيط به خاصة بعد أن بدأ القائم بأعمال رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي في ممارسة مهامه وتوجيه أول رسالة منه إلى فروع المؤتمر الشعبي (الحزب الحاكم) ابتداء من أمانة العاصمة صنعاء وعدن.

 

 

أهم الاخبار