رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصدر يطالب بمقاطعة العراقيين العاملين مع الاحتلال

عربية

الأربعاء, 06 يوليو 2011 17:14
النجف- (ا ف ب) :


طالب الزعيم الشيعي مقتدى الصدر أنصاره بمقاطعة العراقيين العاملين مع الأميركيين، وفقا لبيان صدر الأربعاء عن مكتبه في النجف، جنوب بغداد.

وقال الصدر في رد على أسئلة لعناصر التيار الصدري الذي يتزعمه، أحدها حول مصير العراقيين الذين عملوا مع المحتل، في إشارة للقوات الأميركية.

وفي رد على سؤال يتعلق بالتعامل مع المترجمين الذين عملوا مع الاحتلال وساعدوا الناس من خلال عملهم، أكد أيضا بأنه

"لايجوز العمل معهم".

كما دعا في الوقت نفسه إلى "مقاطعة ونبذ" المستمرين في العمل مع المحتل، في رد على سؤال آخر يتعلق بمن يواصل عمله مع القوات الاميركية.

وحول إمكانية دمج الذين تركوا العمل مع المحتل في التيار الصدري اجاب "ليس (في) مواقع المسؤولية".

وقتل مئات العراقيين وأغلبهم من المترجمين الذين عملوا مع القوات الاميركية بعد

غزو البلاد عام 2003.

وتقول السفارة الاميركية، وهي الاكبر في العالم ويعمل فيها نحو ثمانية الاف شخص، انها لاتستطيع معرفة عدد العراقيين العاملين لديها، لان عددا كبيرا منهم يعمل بعقود مع شركات القطاع الخاص التي تقدم خدمات مثل النقل والتنظيف.

وهدد الصدر في التاسع من ابريل، الماضي برفع التجميد عن جيش المهدي، الجناح العسكري للتيار الصدري، في حال عدم رحيل القوات الاميركية عن العراق نهاية العام الحالي 2011.

ويعتبر البنتاغون جيش المهدي الذي يقدر عدد عناصره بستين ألف جندى، احد مصادر التهديد الرئيسية لاستقرار الاوضاع في العراق

أهم الاخبار