رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الأحمر" تنفى المشاركة فى غلق "أشرف"

عربية

الاثنين, 27 يونيو 2011 16:21
بغداد – ا ف ب:


نفت اللجنة الدولية للصليب الاحمر في بيان لها اليوم الاثنين مشاركتها في لجنة تعمل على غلق معسكر مجاهدي خلق الايرانية المعارضة في العراق، ردا على تصريحات أدلى بها قادة عراقيون مؤخرا.

وجاء في البيان انه "على الرغم من التصريحات الأخيرة التي أدلت بها السلطات العراقية مؤخراً والتي توحي بمشاركة اللجنة الدولية في لجنة تشرف على إغلاق مخيم أشرف، فإن هذا الدور غير متوقع من جانب اللجنة الدولية".

وأعلن الرئيس العراقي جلال طالباني على هامش مؤتمر حول الارهاب افتتح السبت الماضى

في طهران، ان "معسكر اشرف سيغلق بحلول نهاية السنة ولذلك تشكلت لجنة ثلاثية من العراق وايران واللجنة الدولية للصليب الاحمر لاتخاذ القرارات اللازمة لإغلاق معسكر هذه المجموعة الارهابية".

وأكد ماجني بارث رئيس اللجنة الدولية في العراق أن "اللجنة الدولية لن تكون جزءا من لجنة جرى الحديث عن تشكيلها لإغلاق مخيم اشرف" حسبما نقل البيان.

وأضاف "لقد احيطت اللجنة الدولية علما بالتزام السلطات العراقية في عدم نقل سكان مخيم

اشرف ضد ارادتهم، وتجري المنظمة اتصالات منتظمة مع سكان المخيم السابقين للتأكد بأن هذا الالتزام قيد الإنجاز".

وأشار الى ان اللجنة "ستواصل عملها الإنساني لمصلحة سكانه وعائلاتهم على نحو مستقل".

بدوره، اعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري الاسبوع الماضي، في طهران عن تشكيل لجنة ثلاثية "لتسوية مسالة معسكر اشرف".

وترغب السلطات العراقية في ان تغادر منظمة مجاهدي خلق البلاد بحلول نهاية العام اي بالتزامن مع خروج الجيش الامريكي.

ويعيش حوالى 3400 شخص في معسكر اشرف بعد ان نزع السلاح من ايدي المتواجدين فيه اثر الاجتياح الاميركي للعراق عام 2003، وتسلمت القوات الامريكية مسئولية الامن في هذا المعسكر قبل نقلها الى القوات العراقية عام 2009.

أهم الاخبار