رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شبيجل: الوقت ينفد أمام الأسد

عربية

الأربعاء, 22 يونيو 2011 14:03
برلين ـ أ ش أ


رأت مجلة "دير شبيجل" الألمانية اليوم، الأربعاء، أن الرئيس السورى بشار الأسد يسير على خطى حكام عرب مستبدين سبقوه (زين العابدين بن على وحسنى مبارك) وآخرين مازالوا فى الطريق (معمر القذافى وعلى عبد الله صالح)، مشيرة إلى أنه لم يعد هناك الكثير من الوقت أمام النظام السورى. وقالت المجلة، إن الرئيس السورى ألقى أول أمس، الاثنين، ثالث خطاب له منذ بداية الاحتجاجات

المناهضة لحكمه المستمر منذ 11 عاماً، حيث تعهد بالإصلاحات وأدان المخربين والمتآمرين، مشيراً إلى أنهم السبب وراء العنف فى سوريا.
وأشارت إلى أنه فى الوقت الذى يستمر فيه العنف فى سوريا يتدفق الآلاف من السوريين إلى دول مجاورة وخاصة تركيا، حيث لم يعد هناك دعم كبير لرئيسهم فى هذه الدول التى نزحوا
إليها.
وانتقدت المجلة خطاب الأسد وسخرت من وعوده بالإصلاح، متوجهة بسؤال إلى الغرب "لماذا لا يفعل المزيد من أجل وقف العنف فى سوريا؟".
وقالت المجلة: إن السوريين قدموا تضحيات عظيمة وأن 40 عاماً من حكم عائلة الأسد المستبد فترة كبيرة للغاية وأن وقت رحيل هذا النظام حان، وأن بشار الأسد نفسه ربما يكون يشعر بهذا الأمر، مشيرة إلى أنه لم يقدم شيئاً طوال عشر سنوات قضاها فى حكم سوريا، وأنه كانت لديه الفرصة ولكنه عندما فشل فى إثبات نفسه لجأ إلى العنف.

 

 

أهم الاخبار