هاآرتس: الاستيطان بحاجة لفيتو أمريكي

عربية

الأحد, 19 ديسمبر 2010 09:16
غزة : وكالات

كشفت تقارير صحفية إسرائيلية اليوم الأحد عن خشية المسئولين الإسرائيليين من عدم اسراع واشنطن لاستخدام

"الفيتو" في مجلس الأمن الدولي لمنع قرار إدانة الاستيطان فى الضفة والقدس الشرقية.

وقالت صحيفة "هاآرتس" إن الدول العربية والسلطة الفلسطينية تقوم حاليا بصياغة بيان تعتزم تقديمه لمجلس الامن فى شكل قرار يدين الاستيطان فى الضفة والقدس الشرقية، ويدعو إلى ضغط دولى على اسرائيل لوقف البناء.

ونقلت الصحيفة عن مسئول رفيع في الخارجية الاسرائيلية، لم تكشف

عن هويتها أن ممثلين بالكتلة العربية فى الامم المتحدة اجتمعوا فى نيويورك

اليومين الماضيين لبدء صياغة القرار، ومن المتوقع أن تتمخض عن مسودة توزع على أعضاء مجلس الامن بنهاية الاسبوع الحالى .

وأوضحت أن بعض المحللين يعتقدون أن القرار لن يحتوى فقط على إدانة لاسرائيل، ولكن يدعو أيضا إلى عقوبات دولية ضد المستوطنات اليهودية، فيما يبدى مسئولون قلقا من

أنه فى حال عدم ذهاب القرار إلى ذلك الحد البعيد، فإنه يمكن أن يشجع الدول الغربية على فرض العقوبات خاصة ضد المستوطنات.

وأشارت الصحيفة إلى أن القرار يسبب قلقا واضحا فى وزارة الخارجية ومكتب رئيس الوزراء الاسرائيلى وتم توجيه تعليمات الى افيتار مانور مدير عام شئون المنظمات الدولية والامم المتحدة بوزارة الخارجية الاسرائيلية وموظفيه بعدم اعطاء أية معلومات حول الموضوع لوسائل الاعلام . وأضافت أن مصدرا بوزارة الخارجية قال إن هذه المسألة تمثل قلقا بالغا، مشيرا إلى أن سفارات اسرائيل فى الدول الاعضاء بمجلس الأمن تتخذ إجراءات لمواجهة القرار.

أهم الاخبار