رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تظاهرات في تونس بعد إحراق بائع نفسه

عربية

السبت, 18 ديسمبر 2010 17:22

فرقت قوات الأمن التونسية مساء السبت تظاهرة في محافظة سيدي بوزيد تطالب الدولة باتخاذ إجراءات لتوفر فرص عمل وتحقيق تنمية حقيقية ، بعد يوم من إقدام شاب على إحراق نفسه أمام مقر المحافظة.

وقال شهود عيان إن قوات الأمن استخدمت القوة في تفريق المتظاهرين ، مما أدى إلى سقوط إصابات لم يحدد عددها.

وكانت السلطات التونسية قد شددت الإجراءات الأمنية

أمس الجمعة بعدما خرج مئات من الأهالي الغاضبين إلى الشوارع للاحتجاج على تعرض أحد بائعي الخضر والغلال من خريجي الجامعات للضرب على يد أحد عناصر الشرطة، الأمر الذي دفع البائع إلى إحراق نفسه أمام مقر المحافظة.

وقال شهود عيان "إن محمد بوعزيزي (26 عاما) سكب على جسده البنزين

وأضرم في نفسه النار أمام مقر المحافظة احتجاجا على منعه من مقابلة المحافظ لتقديم شكوى ضد شرطي اعتدى عليه بالضرب بعد أن منعه الشاب من مصادرة الخضر والغلال التي كان يبيعها بدون ترخيص.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرت على فيس بوك مئات من الأهالي الغاضبين يتظاهرون أمام مقر ولاية سيدي بوزيد مرددين النشيد الوطني التونسي، فيما ذكر شهود عيان أن باعة خضر وغلال متجولين رشقوا مقر المحافظة بالغلال والخضر التي كانت بحوزتهم إثر إقدام زميلهم على حرق نفسه.

 

أهم الاخبار