رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

توقعات بعملية عسكرية سودانية جنوب كردفان

عربية

الأحد, 19 يونيو 2011 14:53
واشنطن - أ ش أ:


أظهرت صور تم التقاطها عبر الأقمار الصناعية قيام الجيش السوداني بتخزين أسلحة ثقيلة في عاصمة ولاية جنوب كردفان الغنية بالنفط في شمال السودان، وفقا لما أفادت به مجموعة أمريكية معنية بمراقبة الأوضاع في السودان.

وأكدت المجموعة الأمريكية للمراقبة أن الصور التي التقطها القمر الصناعي "إس إس بي" تؤكد أن القوات المسلحة السودانية تسيطر على مدينة كادوقلي في ولاية جنوب كردفان المضطربة على الحدود مع جنوب السودان، مع تسجيل

تهجير آلاف المدنيين.

وقالت المجموعة إن الصور تؤكد المعلومات الميدانية التي تفيد بأن جنود القوات المسلحة السودانية في نزاع محتدم مع عناصر الجيش الشعبي لتحرير السودان (الجيش الجنوبي).

وأشارت إلى أن "الصور تظهر أن انتشار القوات المسلحة السودانية يصب في الاتجاه نفسه لوثائق الأمم المتحدة التي تشير إلى أن هجوما كبيرا للقوات المسلحة السودانية قد يحدث قريبا".

ولفتت المجموعة الأمريكية للمراقبة، التي أنشئت العام الماضي بمبادرة من الممثل الأمريكي جورج كلوني، إلى أن الصور التي التقطتها الأقمار الاصطناعية في 17 يونيو الجاري هى الأولى التي تظهر آلاف الأشخاص الباحثين عن ملجأ لدى القاعدة الأساسية للأمم المتحدة قرب كادوقلي.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد دعيا إلى وقف فوري لإطلاق النار في المنطقة.

ويتهم قادة دينيون وناشطون الخرطوم بالقيام بتطهير عرقي في جنوب كردفان ضد قبائل النوبة الذين قاتلوا إلى جانب الجنوبيين خلال الحرب الأهلية ، وهو ما تنفيه سلطات شمال السودان.

أهم الاخبار