رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حماس تحذر من تقارير الاحتلال التجميلية عن الأسرى

عربية

السبت, 18 يونيو 2011 22:25
غزة- أ.ش.أ:

دعت وزارة الأسرى والمحررين بحكومة حماس في قطاع غزة وسائل الإعلام المحلية إلى عدم التساوق وإعادة نشر ما تقوم وسائل إعلام الاحتلال الاسرائيلى بنشره والتى تدعى فيه أن الأسرى يتواصلون مع العالم الخارجي عبر مواقع الشبكات الاجتماعية على الانترنت من خلال أجهزة هواتف نقالة حديثة.

وقال رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة ـ في بيان صحفى اليوم ـ: إن الاحتلال يسعى إلى إقناع العالم بأن الأسرى يعيشون في فنادق وأن حياتهم مرفهة وأنهم يحصلون على كامل حقوقهم ولا ينقصهم شيء بل ويستخدمون الانترنت وهذا ما لا يتوفر في أي سجن في العالم .. في

المقابل يحرم الجندي الإسرائيلي الأسير لدى حركة حماس فى غزة جلعاد شاليط من الزيارة ومن التواصل مع ذويه.

وأوضح أن الاحتلال يسعى من خلال هذه الإشاعات إلى تبرير عدوانه على الأسرى فى سجونه ومعتقلاته واقتحام الغرف والأقسام بشكل مستمر وما يصاحب ذلك من قمع وإرهاب ومصادرة أغراض الأسرى والاعتداء عليهم بالضرب ورشهم بالغاز السام بل وإطلاق النار في بعض الأحيان بحجة التفتيش على تلك الهواتف.

واستغرب الأشقر مسارعة بعض وسائل الإعلام الفلسطينية إلى نشر مثل هذه التقارير نقلا عن صحف

إسرائيلية تهدف الى تحقيق أغراض خبيثة من وراء نشر مثل تلك التقارير وتقف خلفها جهات استخبارية لتؤكد للعالم على صدق الاحتلال.

وأكد أن الأسرى يحرمون من زيارة ذويهم منذ سنوات وخاصة اسري قطاع غزة الذين يعاقبون بشكل جماعي منذ 4 سنوات متواصلة .. مشيرا إلى أنهم يحرمون من كافة حقوقهم ولا يسمح لهم بالاتصال بذويهم ولا يتوفر علاج للأسرى المرضى منهم ويحرمون من التعليم وحرية العبادة.

وأشار إلى أن ما يدعيه الاحتلال بأن الأسرى داخل السجون يحيون حياة طيبة كريمة ويستخدمون مواقع التواصل الاجتماعي ما هو إلا مجرد كذب لتبرير العدوان على الأسرى وسحب انجازاتهم وحقوقهم.

وطالب المؤسسات الدولية بتشكيل وفد لزيارة السجون الاسرائيلية للاطلاع على حالة الأسرى السيئة القاسية ودحض الإشاعات التي يروجها الاحتلال عن حياة مرفهة يعيشها الأسرى داخل السجون.

أهم الاخبار