رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوباما سيستمر في حملته ضد ليبيا دون مصادقة الكونجرس

عربية

السبت, 18 يونيو 2011 08:40
واشنطن - أ ش أ:

أوباما

كشفت تقارير اخبارية اليوم السبت عن امكانية مضي الرئيس الامريكي باراك اوباما قدما في الغارات الجوية على ليبيا بدون مصادقة الكونجرس عليها، وذلك بالرغم من آراء مناهضة لهذه الحملة من قبل وزارة العدل وقانونيين بوزارة الدفاع (البنتاجون).

واشارت صحيفة واشنطن بوست الامريكية الى ان الرئيس اوباما استند الى آراء بعض كبار القانونيين بالادارة الامريكية والتي تشير الى ان مواصلة المشاركة الامريكية في العمليات الجوية ضد نظام الزعيم الليبي معمر القذافي لا تشكل اعمالا عدائية و تستلزم قرارا من الكونجرس وفقا لقانون

سلطات الحرب.

واوضحت الصحيفة ان من بين المؤيدين لحملة اوباما مستشار البيت الابيض روبر باور والمستشار القانوني لوزارة الخارجية الامريكية هارولد كوه، ومن بين المعارضين المستشار القانونى العام للبنتاجون جيه جونسون والقائم باعمال مكتب المستشار القانوني بوزارة العدل كارولين كراس.

ولفتت الى ان احدى القضايا التي وردت هى ما اذا كان اطلاق الصواريخ من الطائرات بدون طيار يعد من الاعمال العدائية، مشيرة الى ان الرئيس الامريكي يمكنه تجاهل نصيحة

مكتب المستشار القانوني، غير انه نادرا ما يفعل ذلك.

وقالت واشنطن بوست إن قانون الكونجرس 1973 يحظر على الجيش الانخراط في اعمال عسكرية تمتد اكثر من 60 يوما بدون تصريح الكونجرس، بالاضافة الى تمديد لفترة 30 يوما مشيرة الى ان المهلة التى حددها القانون بستين يوما قد انتهت الشهر الماضي مع اعلان البيت الابيض ان ذلك يعد امتثالا للقانون . و تنتهي المهلة بأكملها (90) يوما غدا الاحد.

وقالت الصحيفة إن جاى كارنى المتحدث باسم البيت الابيض تناول الجدل المثار فى الداخل بشأن القرار وقال إن الرئيس الامريكي تلقى المشورة القانونية واستند الى قرار سلطات الحرب وان القانون منذ صدوره عام 1973 يعد مادة خصبة للجدال.

 

 

 

 

أهم الاخبار