رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أمير الكويت يحذر من الفوضى

عربية

الخميس, 16 يونيو 2011 10:53
أ ف ب ـ الكويت :


حذر أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح من الفوضى في بلاده التي تشهد منذ خمس سنوات سلسلة أزمات سياسية متكررة ودعوات لرحيل رئيس الوزراء، وقال:"لم يعد المجال يسمح بالمزيد من الفوضى والانفلات والمشاحنات التي تهدد أمن الوطن ومقدراته ومكتسباته"، مضيفاً "نحن ننعم بفضل الله بنهج ديمقراطي حقيقي اخترناه جميعاً ودستور شامل متكامل نفخر به وبرلمان منتخب ومؤسسات إعلامية حرة ومجتمع تسوده كل أسباب الألفة والمودة والتلاحم ".
وقال الشيخ صباح في كلمة متلفزة إلى المواطنين،

منتقداً البرلمان: "لعلكم تتابعون معي ما يجري تحت قبة البرلمان من ممارسات تخرج عن إطار الدستور وتتجاوز مقتضيات المصلحة الوطنية تتسم بالتعسف وتسجيل المواقف وتصفية الحسابات والشخصانية المقيتة".
وأضاف "لقد تجاوزت ممارسات البعض الحدود والضوابط التي وضعها الدستور لحماية الديمقراطية وانزلق البعض إلى محاولات تكريس ثقافة غريبة على مجتمعنا قوامها الخروج عن القيم الكويتية الفاضلة المعهودة".
وأشار أيضاً إلى "انحدار لغة الحوار والتخاطب
وانتهاك الدستور والقانون وتجاوز ضوابط الحرية وحدودها لتطال حرية الآخرين والمساس بكراماتهم والإساءة إلى دول شقيقة وصديقة"، متسائلاً "إلى أين نحن اليوم ماضون وماذا يراد بكويتنا الغالية؟".
وتابع: "علينا أن نعترف بأننا كسائر المجتمعات والدول نعاني من السلبيات وأوجه القصور في الكثير من مجالات العمل وفي مختلف الميادين التي ينبغي علينا التصدي لها ومعالجتها وإيجاد افضل الحلول لها".
وتساءل أمير الكويت "لكن متى كانت المشكلات والقضايا تحل بالتحدي والتشكيك والفوضى ومظاهر الشحن والاثارة؟". وأكد "اننا جميعاً نتحمل مسئولية الحفاظ على أمن بلدنا وسلامته واستقراره ونبذ الممارسات غير المسئولة وتفويت الفرصة على كل من يريد بنا شراً".

أهم الاخبار