رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أسقف كاثوليكي يتهم الخرطوم باستهداف قبيلة النوبة

عربية

الثلاثاء, 14 يونيو 2011 20:46
الخرطوم-ا ف ب:


اتهم الأسقف الكاثوليكي في ولاية جنوب كردفان التي تشهد مواجهات عنيفة اليوم الثلاثاء الجيش السوداني بتعمد استهداف قبيلة النوبة، وحض الخرطوم على تحييد المدنيين.

وتدور منذ الخامس من يونيو مواجهات في جنوب كردفان بين قوات الخرطوم الشمالية والقوات الجنوبية. وهذه الولاية النفطية كانت مسرحا للمعارك خلال الحرب الاهلية بين شمال السودان وجنوبه بين 1983 و2005.

وقال الأسقف مكرم قسيس في الخرطوم وفق معلوماتي، إن الرئيس السوداني عمر البشير أعلن الحرب على

مجموعات النوبة.

وأضاف إذا كانوا يريدون مقاتلة الجيش الشعبي لتحرير السودان متمردون سابقون فليفعلوا. ولكن عليهم عدم المساس بالمدنيين لماذا استهداف نساء وأطفال ومسني.

وأوضح رأس الكنيسة الانجليكانية اسقف كانتربوري روان ويليامز الثلاثاء انه تم احراق الكاتدرائية الجديدة في كادقلي عاصمة جنوب كردفان، محذرا من ان تؤدي اعمال العنف الى نشوء دارفور جديد، في اشارة الى الاقليم في غرب

السودان الذي يشهد حربا اهلية.

وتحدثت معلومات عن احراق وتخريب كنائس اخرى ومقتل القس نميري فيليب.

وتابع قسيس ان من يشنون هذه الهجمات يختبئون خلف الجهاد، وقال ايضا في كل مرة تقع اعمال عنف مشابهة، يقول المهاجمون ان اجانب والكنيسة يساعدون المتمردين. الكنيسة لا تحمل سلاحا. نريد فقط قول الحقيقة وحماية الابرياء.

واضاف بعد اتفاق السلام العام 2005 حصلت تهدئة. اجتمعت العائلات مجددا وتطورت المنطقة. لكننا نعود الى نقطة الصفر.

ونددت الامم المتحدة بالغارات الجوية التي شنتها قوات الخرطوم في جنوب كردفان، مؤكدة انها تتسبب بمعاناة كبيرة للسكان المدنيين وتعرض المساعدات الطارئة للخطر.

أهم الاخبار