رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كندا تعترف بـ"وطنى ليبيا"

عربية

الثلاثاء, 14 يونيو 2011 17:08
اوتاوا- ا ف ب:

أعلن وزير الخارجية الكندي جون بيرد اليوم الثلاثاء أن حكومة كندا تعترف بالمجلس الوطني الانتقالي، الهيئة السياسية للثوار الليبيين، "ممثلا شرعيا" للشعب الليبي.

وأعلن بيرد ذلك في مستهل مناقشة في مجلس العموم حول تمديد مهمة القوات المسلحة الكندية في ليبيا ثلاثة أشهر على الأقل، على أن يجري تصويت مساء اليوم الثلاثاء.

وأوضح أيضا أن كندا ستقدم مساعدة انسانية إضافية بمليوني دولار إلى المدنيين الليبيين ولاسيما ضحايا الاعتداءات الجنسية.

وكانت كندا تعتبر المجلس الوطني الانتقالي حتى الآن "محاورا مقبولا" فقط.

وكانت إسبانيا اعترفت رسميا الأربعاء الماضى بـالمجلس الوطني الليبي ممثلا وحيدا للشعب الليبي بلسان وزيرة خارجيتها الإسبانية ترينيداد خيمينيث التي التقت

اليوم في بنغازي بأعضاء المجلس والتقى بهم أيضا مبعوث الأمم المتحدة الخاص بليبيا عبدالإله الخطيب.

ويأتى الاعتراف بالمجلس الوطنى الليبى في سياق التحركات الغربية لدعم المعارضة الليبية في بنغازي من جهة ومن جهة أخرى تكثيف الضغوط على العقيد الليبي معمر القذافي، وهي الضغوط التي تزامنت مع تكثيف قوات حلف شمال الأطلسي(الناتو) من غاراته الجوية في العاصمة طرابلس، وخصوصا على المنطقة المحيطة بمقر إقامته بباب العزيزية.

أهم الاخبار