رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ديلي تليجراف‮: ‬الثوار‮ ‬يمثلون التحدي الأكبر للمصالحة بين النظام والمعارضة

عربية

الثلاثاء, 14 يونيو 2011 15:13
عواصم العالم ـ‮ ‬‭ ‬وكالات الانباء‮ :‬


اتفقت السلطة المحلية بمحافظة‮ "‬تعز‮" ‬جنوب اليمن مع قيادات تحالف أحزاب اللقاء المشترك‮ (‬المعارضة الرئيسية بالبلاد‮) ‬علي إنهاء كافة المظاهر المسلحة التي تشهدها مدينة‮ "‬تعز‮" ‬حاليا والتي أثرت سلبا علي أمن واستقرار المحافظة ككل‮.‬

وقال مصدر مسئول في السلطة المحلية بمحافظة‮ "‬تعز‮" ‬في تصريح له‮ ‬إن هذا الاتفاق‮ ‬يؤكد استشعار كل الفعاليات السياسية لخطورة عودة المظاهر المسلحة علي أمن واستقرار محافظة‮ "‬تعز‮" ‬وأبنائها،‮ ‬وأضاف أنه لم‮ ‬يتم التعامل مع المظاهر المسلحة بحزم وجدية فسيؤدي ذلك إلي ظهور العصابات المسلحة وممارسة الاعتداءات والتجاوزات الأمنية وعلي نطاق واسع وكبير‮.‬

وأوضح المصدر أنه بناء علي هذا الاتفاق منع منعا باتا التجول بالسلاح اعتبارا من الساعة التاسعة من مساء اول أمس الاثنين،‮ ‬مؤكدا أنه سيتم تنفيذ حملة ملاحقات أمنية واسعة النطاق في عموم محافظة‮ "‬تعز‮" ‬لضبط كل من‮ ‬يتجول بالأسلحة ومصادرتها‮. ‬ودعا المصدر‮ ‬أبناء المحافظة إلي التعاون مع الأجهزة الأمنية والمشاركة في إعادة الهدوء والطمأنينة للمحافظة ونفوس أبنائها وجعل‮ "‬تعز‮" ‬مدينة خالية من

السلاح‮.‬

ورأت صحيفة ديلي تليجراف البريطانية ان الثوار الذين اكتظت بهم ساحات وميادين المدن اليمنية والعاصمة صنعاء منذ‮ ‬يناير الماضي‮ ‬يمثلون التحدي الأكبر لإجراء مصالحة بين النظام اليمني والمعارضة‮. ‬ورجحت الصحيفة‮ ‬في تقرير أوردته علي موقعها علي شبكة الانترنت‮ ‬أن‮ ‬يطالب هؤلاء المتظاهرون بضرورة نقل السلطة في اليمن إلي مجلس انتقالي‮ ‬يحكم البلاد‮ ‬،ونزول الرئيس اليمني عبد الله صالح ونظامه عن سدة الحكم نهائيا‮. ‬يذكر أن نائب رئيس الجمهورية اليمنية عبد ربه منصور هادي‮ ‬الأمين العام للمؤتمر الشعبي‮ ‬العام الحزب الحاكم‮ ‬بحث مع قيادات تحالف اللقاء المشترك‮ (‬المعارضة الرئيسية باليمن‮) ‬السبل الكفيلة بالخروج من الأزمة التي‮ ‬تمر بها اليمن حاليا‮. ‬وكان هادي قد امتنع عن توجيه اي خطاب الي الشعب اليمني رافضا ان‮ ‬يفترض بذلك سلطة معينة لم‮ ‬يمنحها له الدستور في ظل‮ ‬غياب الرئيس اليمني‮

‬،الذي سافر إلي السعودية لتلقي العلاج اثر محاولة اغتيال في قصف استهدف القصر الرئاسي‮. ‬ووصلت امس الي مطار عدن طائرة ركاب روسية من طراز‮ "‬إيل ـ‮ ‬62‮" ‬من اجل اجلاء مواطني‮ ‬ومواطنات روسيا ممن‮ ‬يرغبون في‮ ‬مغادرة اليمن إلي بلادهم‮. ‬وكانت روسيا قد أرسلت طائرتين إلي اليمن في‮ ‬وقت سابق ونقلتا‮ ‬175‮ ‬شخصا من مواطني‮ ‬روسيا وغيرها من الجمهوريات السوفيتية السابقة الي روسيا من بينهم‮ ‬59‮ ‬طفلا‮.‬

وأكد محمد السياني‮ ‬كبير الاطباء المرافقين للرئيس اليمني‮ ‬علي‮ ‬عبدالله صالح ان صحة الرئيس جيدة وفي‮ ‬تحسن مستمر وذلك في‮ ‬تصريحات نقلتها وكالة الانباء اليمنية‮.‬

وقال السياني‮ ‬ان صالح الذي‮ ‬يلتقي العلاج في‮ ‬الرياض جراء اصابته بهجوم استهدف مسجد القصر الرئاسي‮ ‬في‮ ‬صنعاء عبر عن شكره وامتنانه للملك عبدالله بن عبدالعزيز وكبار المسئولين السعوديين لما قاموا به وقدموه من تسهيلات وعلي الرعاية التي‮ ‬حظي‮ ‬بها مع باقي‮ ‬المسئولين اليمنيين المصابين‮.‬

وكان وزير الصحة اليمني‮ ‬عبدالكريم راصع اعلن ان الرئيس علي‮ ‬عبدالله صالح سيتحدث في‮ ‬القريب العاجل الي وسائل الاعلام مؤكدا ان صحته تتحسن حسبما نقل عنه موقع وزارة الدفاع اليمنية‮. ‬يذكر ان مصدرا‮ ‬يمنيا في‮ ‬الرياض أكد ان صالح لا‮ ‬يزال في‮ ‬وضع صحي‮ ‬سييء،‮ ‬مؤكدا انه‮ ‬يعاني‮ ‬من مشاكل في‮ ‬الرئة والتنفس ويحتاج لوقت أطول للتعافي‮.‬

أهم الاخبار