رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اليمن تتدهور والنائب يرفض الحوار

عربية

الاثنين, 13 يونيو 2011 17:20
عواصم العالم ـ وكالات الانباء‮ :


شهدت امس العاصمة صنعاء توترا امنيا ترافق مع حالة الترقب التي‮ ‬تعيشها اطراف الصراع في‮ ‬اليمن بعد رفض نائب الرئيس اليمني‮ ‬الحديث الي المعارضة المطالبة بتخلي‮ ‬الرئيس علي‮ ‬عبد الله صالح فورا عن السلطة‮. ‬واوضح محمد المتوكل عضو ائتلاف الاحزاب اليمنية المعارضة ان الجهود الدولية الرامية الي التوصل الي اتفاق لنقل السلطة انهارت لان نائب رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي‮ ‬القائم بمهام الرئيس رفض الحوار مع الائتلاف‮. ‬وقال المتحدث باسم اللقاء المشترك محمد قحطان ان اشقاءنا في‮ ‬الخليج عجلوا في‮ ‬اتخاذ مواقف حاسمة وحازمة لنقل السلطة بصورة فورية وسلمية لنائب الرئيس عبد ربه منصور هادي‮. ‬واكد عبد الله‮ ‬غراب مراسل بي‮ ‬بي‮ ‬سي‮ ‬في‮

‬صنعاء ان التوتر الامني‮ ‬ادي الي نزوح الاف من سكان العاصمة الي محافظات اخري أكثر أمنا وبحثا عن خدمات بتكلفة أقل‮. ‬واضاف أن انتشار مسلحين من أنصار الحزب الحاكم في‮ ‬مختلف أحياء العاصمة‮ ‬يطلقون الرصاص الحي‮ ‬في‮ ‬الهواء من حين لآخر دون تدخل الأجهزة الأمنية لضبطهم وفقا لقانون حظر السلاح ما تسبب في‮ ‬حالة من الرعب لدي السكان‮. ‬كما تسبب الوضع الامني‮ ‬المتدهور في‮ ‬زيادة معاناة سكان العاصمة مع تفاقم أزمة الغاز المنزلي‮ ‬ووقود السيارات والمياه التي‮ ‬ارتفعت أسعارها أكثر من ثمانية اضعاف فضلا عن انقطاع التيار الكهربائي‮
‬لأكثر من ثماني عشرة ساعة في‮ ‬اليوم في‮ ‬مختلف المدن اليمنية‮. ‬وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر نشرت تقريرا رصد معاناة السكان في‮ ‬العاصمة صنعاء وأكد تزايد التحديات الأمنية والغذائية وتدهور الخدمات ما‮ ‬يدفع السكان للبحث عن البدائل‮ . ‬وحذر التقرير من اتساع حدة الفقر وتفاقم معاناة السكان في‮ ‬ظل التدهور الأمني‮ ‬الحاصل‮. ‬وأجلت روسيا‮ ‬175‮ ‬شخصا من رعاياها من اليمن بواسطة طائرتين من طراز‮ "‬أيل‮ - ‬76‮" ‬و"إيل‮ - ‬62‮" ‬تابعتين لوزارة الطوارئ الروسية‮. ‬وكان مصدر في‮ ‬وزارة الطوارئ الروسية قد أشار إلي وجود نحو ألف مواطن روسي‮ ‬في‮ ‬اليمن قبل بدء عملية الإجلاء‮. ‬وقال المتحدث الرسمي‮ ‬باسم وزارة الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش مؤخرا إنه تم تقليص عدد الموظفين بالسفارة الروسية في‮ ‬صنعاء والقنصلية العامة في‮ ‬عدن حيث تم إجلاء أفراد عائلات الموظفين وعدد من الخبراء الذين كانوا‮ ‬يعملون بالتعاقد في‮ ‬مجال الدعم الفني‮ .‬

أهم الاخبار