رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موسي: رؤيتنا لحل أزمة ليبيا أمام مجلس الأمن الأربعاء

عربية

الاثنين, 13 يونيو 2011 15:47
القاهرة - أ ش أ

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى اليوم الاثنين أن الجامعة ستطرح رؤيتها لإيجاد مخرج سياسى للأزمة الليبية خلال اجتماع مجلس الأمن الدولى بعد غد الأربعاء فى جلسته المخصصة لإجراء تقييم شامل لمدى تطبيق القرار (1973) الخاص بفرض منطقة حظر جوى فوق الأجواء الليبية.

وقال موسى:"إن الرؤية العربية تجاه الأزمة الليبية تقوم على الحفاظ على سيادة ليبيا وعدم تقسيمها والتحرك بسرعة نحو إيجاد حل سياسى .. وهذا يعنى وقفا كاملا لإطلاق النار تحت رقابة دولية فعالة ووقف

كل الأعمال العسكرية..والبدء فى صياغة مرحلة انتقالية ، موضحا أن كل ما سبق يمثل عناصر الحل السياسى والحركة السياسية التى يجب أن تطرح أمام مجلس الأمن فى اجتماعه القادم".

وردا على سؤال حول رؤيته لوجود أفق سياسى لحل الأزمة الليبية فى ظل جمود الموقف العسكرى ؟ أجاب الأمين العام بأن هناك دائما أفقا للحل السياسى لكن المهم هو الاتفاق على هذا الحل وهو الأمر

الذى اتفقت عليه كل المنظمات الإقليمية والدولية المعنية بالأزمة الليبية (الأمم المتحدة - الاتحاد الأفريقى - الجامعة العربية - الاتحاد الأوروبى - منظمة المؤتمر الإسلامى).

واعترف موسى - فى تصريحاته - بوجود صعوبة كبيرة فى حل الأزمة الليبية سياسيا ، لكنه قال "إن هذه الصعوبة لا يجب أن تثنينا فى الإصرار على إيجاد حل سياسى للأزمة الليبية بدلا من الحلول العسكرية".

وحول رؤيته لتزايد أعداد اللاجئين السوريين إلى الأراضى التركية ، قال الأمين العام "نحن نقول شكرا لكل ما تقوم به تركيا تجاه اللاجئين السوريين" .. مؤكدا أن الظروف والأحداث بسوريا تجعل الجميع فى حالة غضب وحزن وأسى للوضع الحالى فى سوريا.

أهم الاخبار