رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هجوم لمؤيدي "الأسد" على السفارة التركية بدمشق

عربية

الاثنين, 13 يونيو 2011 15:26
أنقرةـ يو بي اي:

هاجم متظاهرون مؤيدون لنظام الرئيس السوري بشار الأسد اليوم الاثنين مقرّ السفارة التركية في دمشق وحاولوا نزع العلم التركي ورددوا شعارات مناهضة لتركيا، فيما ناهز عدد اللاجئين السوريين في تركيا الـ7 آلاف.

واحتشد ما يقرب من ألفيّ متظاهر مؤيدين للأسد احتشدوا أمام السفارة التركية في دمشق، وحاولوا إنزال العلم التركي غير أن حرس السفارة
تصدى لهم وساعدت قوات الأمن السورية على تفريق الحشود.

وقال السفير التركي في دمشق عمر أونهون المتواجد حالياً في أنقرة إن المتظاهرين رددوا شعارات مناوئة لتركيا وحطموا الأغطية الزجاجية للوحات إعلامية تركية وعلقوا العلم السوري على بوابة السفارة.

وكان نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد اتصل

بأونهون وأعرب له عن أسفه للحادث، وتعهد بعدم تكراره.

وصعدت تركيا في الأسابيع الأخيرة لهجتها ضد نظام الأسد ووصف رئيس الحكومة رجب طيب أردوغان طريقة تعامل السلطات السورية مع المتظاهرين بغير الإنسانية.

إلى ذلك، نقلت وكالة أنباء الأناضول عن قسم إدارة الكوارث والطوارئ التركي إن حوالي ألف لاجئ سوري وصلوا الأحد إلى تركيا وتم توزيعهم على 4 مخيمات في ولاية هتاي بجنوب البلاد، ليرتفع بذلك عدد اللائحيين السوريين في تركيا إلى 6817 لاجئا.

 

أهم الاخبار