رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اندبندنت: فياض يضع المصالحة على المحك

عربية

الاثنين, 13 يونيو 2011 09:45
كتب - جبريل محمد:


اعتبرت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية أن رفض حركة المقاومة الإسلامية "حماس" لمرشح فتح لرئاسة الوزراء يضع المصالحة الفلسطينية على المحك ويعرقل الجهود الرامية لتشكيل حكومة وحدة ويهدد المساعدات الدولية، خاصة وأن فتح تصر على ترشح سلام فياض لرئاسة الحكومة الجديدة. وقالت الصحيفة اليوم الاثنين إن رفض حركة حماس لمرشح حركة فتح لرئاسة الوزراء يعقد الخطط الرامية

لإنشاء حكومة وحدة فلسطينية ويهدد المساعدات الدولية للفلسطينيين، كما يعتبر نكسة لعملية المصالحة التي تهدف لتشكيل حكومة انتقالية لحين إجراء الانتخابات العام المقبل.

ومن المقرر أن تجتمع حركتا فتح وحماس هذا الأسبوع في القاهرة للبدء في عملية تعيين أعضاء الحكومة الجديدة، ولم يتضح ما إذا

كان رفض حماس قرارا نهائيا، أم مجرد تكتيك للمساومة للحصول على المناصب الوزارية السيادية، وقد تم ترشيح فياض، رئيس وزراء السلطة الفلسطينية بالضفة الغربية بسبب علاقاته الغربية.

وأوضحت الصحيفة أن فياض وهو خبير اقتصادي تلقى تعليمه بالولايات المتحدة، يحظى باحترام من الجهات المانحة الأجنبية، وخلص الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى أن إعادة تعيين فياض ستخفف المخاوف الغربية من إمكانية أن تقع أموال الجهات المانحة في أيدي حماس، التي يعتبرها الغرب منظمة "إرهابية".

أهم الاخبار