رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باراك: حرق مسجد المغير يستهدف تقويض السلام

عربية

الثلاثاء, 07 يونيو 2011 12:31
غزة - أ ش أ

انتقد وزيرالدفاع الإسرائيلى إيهود باراك اليوم الثلاثاء بشدة حادثة حرق مسجد قرية المغير قرب رام الله بالضفة الغربية المحتلة

ووصف هذه الجريمة بأنها فعل خبيث يستهدف تقويض عملية السلام .
ونقلت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية عن باراك قوله - فى بيان رسمى - " إن هذا الفعل الإجرامى يهدف
إلى إشعال المشاعر والفتنة لمنع التعايش المحتمل للاطراف الفلسطينية والإسرائيلية جنبا إلى جنب فى ظل تحقيق عملية السلام " .
وأشار البيان إلى أن باراك أصدر أوامره للجيش الإسرائيلى والقوات الأمنية لاتخاذ الإجراءات اللازمة للقبض على الجناة ، كما أعرب
عن اعتقاده فى إنهما سيسعيان بجدية لمعرفة الجانى .
يذكر أن مستوطنين إسرائيليين من مستوطنة "عادى عاد " المقامة على أراضى قريتى المغير وقريوت شمال شرق محافظة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة أضرموا النار فجر اليوم فى مسجد قرية المغير مما أدى إلى اشتعال النار فى جزء كبير من محتوياته
وتشقق جدرانه وإلحاق أضرار مادية كبيرة به وحرق عدد من نسخ المصحف .

أهم الاخبار