رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تنظيم القاعدة يتبني تفجيرات الرمادي

عربية

الاثنين, 06 يونيو 2011 19:58
بغداد(ا ف ب):


أعلن تنظيم القاعدة في العراق مسئوليته عن التفجيرات التي هزت مدينة الرمادي غرب بغداد الاسبوع الماضي، حيث قتل جرائها عشرة عراقيين وأصيب 15 أخرون بجروح.

وذكر تنظيم القاعدة خلال بيان له على شبكة "حنين" الاسلامية، الاثنين، أن المفارز الامنية في ولاية الأنبار نفذت عملية جديدة استهدفت ما أسمتهم "مجرمي الاجهزة الامنية المختلفة" في المجمع الحكومي لمدينة الرمادي.

وأوضح البيان ان بعض أعضاء تنظيم القاعدة قاموا بزرع

عبوة في الشارع المخصص لمرور افراد وآليات الاجهزة الامنية المستهدفة، حيث انفجرت العبوة في ثلاثة من رجال الامن حاولوا تفكيكها"، ثم فجروا سيارة مفخخة لدى حضور عناصر من الجيش والشرطة الى المكان، بالإضافة إلى تفجير أحد الأشخاص ويدعى ابو عمر الانصاري، لحزامه الناسف وسط جمعهم.

وأضاف البيان أن القاعدة قامت بتفجير سيارة مفخخة امام مستشفى

عام، حيث أصابت رتل مكون من اربع عجلات سيارات كانت تنقل الجنود والعناصر الامنية الذين اصيبوا في الهجمات، ما أدى لمقتل عشرة عراقيين وإصابة 15 أخرين، فضلا عن حدوث أضرار مادية كبيرة بالمحلات المجاورة لمبنى المحافظة، وتدمير اربع سيارات بينها سيارة تابعة للشرطة.

تأتي هذه الهجمات قبل اشهر قليلة من انسحاب القوات الامريكية من البلاد في نهاية العام الحالي، وفقا لاتفاقية موقعة بين بغداد وواشنطن.

وتستعد الاطراف السياسية العراقية الى بحث امكانية مطالبة واشنطن التي تنشر اقل من 50 الف عسكري في العراق، بتمديد فترة بقاء جنودها.

أهم الاخبار