رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إسرائيل‮ ‬تعلن حالة التأهب القصوي‮ ‬في الجولان السورية المحتلة‮

عربية

الاثنين, 06 يونيو 2011 16:25
عواصم العالم‮ - ‬وكالات الأنباء‮:‬


اعلنت امس قوات الاحتلال الإسرئيلية استمرار حالة التأهب علي طول خط وقف اطلاق النار مع سوريا،‮ ‬عقب استشهاد‮ ‬23‮ ‬شخصا بالرصاص معظمهم من الشبان الفلسطينيين الذين حاولوا اختراق السياج الحدودي‮ ‬مع إسرائيل لاحياء الذكري الرابعة والأربعين للنكسة‮. ‬ورفضت قوات الاحتلال الحصيلة التي‮ ‬اعلنتها سوريا،‮ ‬مشيرة وإلي استشهاد‮ ‬23‮ ‬شخصا واصابة‮ ‬350‮ ‬بجروح وقالت متحدثة باسم القوات الاسرائيلية ان‮ ‬10‮ ‬من الاصابات سببها مثيرو الشغب في‮ ‬القنيطرة‮. ‬وحاول مئات المتظاهرين عبور الحدود مع اسرائيل في‮ ‬هضبة الجولان السورية المحتلة احياء لذكري النكسة حاملين اعلاما فلسطينية وسورية ومرددين شعارات مؤيدة للفلسطينيين فحاولوا عبور خط اول من الاسلاك الشائكة بحسب مصورين لوكالة فرانس برس‮. ‬واعلنت حال التأهب في‮ ‬صفوف القوات الاسرائيلية
منذ ايام ونشرت قوات علي الحدود مع لبنان وسوريا والضفة المحتلة وقطاع‮ ‬غزة تحسًبا لمظاهرات مشابهة للمظاهرات التي‮ ‬نظمت في‮ ‬15‮ ‬مايو الماضي في‮ ‬ذكري النكبة وتخللتها مواجهات دامية‮. ‬وحيا الامين العام لحزب الله حسن نصرالله مقاومة وشجاعة الفلسطينيين والسوريين الذين شاركوا في‮ ‬المواجهة عند حدود هضبة الجولان‮ ‬،‮ ‬معتبرا ان دماء من سقط منهم برصاص اسرائيلي‮ ‬يفضح الادارة الاميركية وحقيقة التزامها المطلق باسرائيل‮. ‬وقال نصرالله في‮ ‬كلمة القاها عبر شاشة في‮ ‬مؤتمر عقد في‮ ‬بيروت حول فكر مرشد الجمهورية الاسلامية الايرانية علي‮ ‬خامنئي،‮ "‬لا بد من ان نتوقف باجلال واحترام وتقدير كبير
امام اولئك الشباب المجاهد والمقاوم والشجاع والباسل من الفلسطينيين والسوريين الذين احتشدوا عند حدود الجولان السوري‮ ‬المحتل‮". ‬وأضاف ان اصرارهم علي الحضور والمشاركة والتحدي‮ ‬والمواجهة والتصدي‮ ‬وسقوط عشرات الشهداء ومئات الجرحي‮ ‬يشكل رسالة واضحة للتصميم والعزم الموجود في‮ ‬هذه الأمة وكشفا‮ ‬ًجديداً‮ ‬لحقيقة الحكومات الغربية وخاصة الإدارة الأمريكية التي‮ ‬تطمح بمصادرة الثورات العربية وخداع عقول الشباب العربي‮. ‬وقال نصرالله‮: ‬إن هذا الدم جاء من جديد ليفضح الإدارة الأمريكية ومواقفها وخلفياتها ومنطلقاتها وليؤكد التزامها المطلق باسرائيل‮. ‬وانتقد الأمين العام لحزب الله إعلان واشنطن ان ما جري بالامس عند الحدود هو دفاع مشروع عن النفس،‮ ‬وقال‮ "‬هذه هي‮ ‬امريكا التي‮ ‬تحدثنا عن حقوق الإنسان والكرامة والحرية لا إدانة ولا لوم لإسرائيل بل بالعكس‮". ‬واعتبرت وزارة الخارجية الأمريكية وجوب تفادي‮ ‬اعمال استفزازية مماثلة لما حدث في وقت سابق مشددة علي ان من حق اسرائيل،‮ ‬أسوة بكل الدول ذات السيادة،‮ ‬ان تدافع عن نفسها‮.

أهم الاخبار