رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ن.تايمز: الغرب يحث الثوار على التخطيط لما بعد القذافي

عربية

الاثنين, 06 يونيو 2011 10:13
نيويورك - أ ش أ:


حث وزير الخارجية البريطانى وليام هيج قادة الثوار فى ليبيا على تحقيق تقدم سريع فى وضع خطة مفصلة لمرحلة ما بعد حكومة الرئيس الليبى معمر القذافى والتى قد تتضمن مشاركة السلطة مع بعض انصار القذافى. وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية اليوم الاثنين أن وزير الخارجية البريطانى نوه عقب زيارته القصيرة لمعقل ثوار ليبيا بتزايد المخاوف فى العواصم الغربية خاصة فى بلاده والولايات المتحدة وفرنسا حيال ما قد يحدث عقب اسقاط حكم

الرئيس الليبى.

ووصف هيج قادة ثوار ليبيا بإيمانهم الشديد بالديمقراطية وسيادة القانون الا انه ينبغى عليهم التعلم من تجربة العراق والتى شملت تطهيرا شاملا لأنصار رئيسها السابق صدام حسين وذلك جرى تحت برنامج "اجتثاب البعث "التى دعمته الولايات المتحدة لتجنب تقديم اى تعهدات من جانبهم .

وتأتى تصريحات هيج فى الوقت الذى يكثف فيه الناتو هجماته بمروحيات الهليكوبتر مستهدفة أهدافا حيوية

فى طرابلس فيما قال مسئولون أمريكيون وبريطانيون إنه لا يوجد مؤشر يدل على الفترة المستغرقة لإنهاء الثورة ضد الرئيس القذافى التى تستمر لمدة أربعة شهور بينما مازال الناتو يشن هجماته للشهر الثالث .

واشارت الصحيفة الى انه فى حال اكتشاف أن القوات المناهضة للقذافى كما يقول بعض المسئولين الغربيين منقسمة فعليا لاعتبارات شخصية وسياسية فهذا المناخ لن يساعد على تشكيل حكومة او قد تكون ضعيفة لتولى الحكم بعد القذافى .

وتابعت" هذا يجعل دعم القوى الغربية للثوار مجازفة لعدم معرفة ما اذا كانت الحكومة القادمة ستتبع النظام الديمقراطى واحترام حقوق الانسان ام لا؟!".

أهم الاخبار