رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس إسرائيل القادم في ميدان التحرير

عربية

الأحد, 05 يونيو 2011 22:31
كتب ـ أبوبكر خلاف:

برنارد هنري ليفي، من مواليد 5 نوفمبر 1948م، كاتب ومفكر وفيلسوف فرنسي يهودي صهيوني متعصب لإسرائيل، ويراها الأكثر ديمقراطية بالعالم ويحاول أن يقنع الدنيا بذلك من خلال جولاته المكوكية ولقاءاته الإعلامية، وهو مرشح لرئاسة إسرائيل.

ليفي صاحب جذور عربية، فهو من مواليد بني ساف الجزائرية لعائلة يهودية، هاجرت عائلته إلى باريس شهوراً قليلة بعد ميلاده وكان أبوه، أندري ليفي، ثريا جدا فهو مؤسس ومدير شركة للخشب اسمها "بيكوب".
من اللافت مؤخرا وجود ليفي في العديد من المناطق الساخنة بالعالم العربي وتحركه بحرية وسط الثوار، والتقطت له صور بمصر في ميدان التحرير مع الثوار وهو يسلم على أحد الجنود المصريين وليبيا أثناء الثورة، وإذا كان ولاؤه وصهيونيته لاتخفى على متابع فإن استخدامه من قبل الموساد الإسرائيلي ليس بمستبعد.
اعترف ليفي أمام وسائل الإعلام بصراحة أنه حمل رسالة شفوية من المجلس الانتقالي الليبي إلى
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو طمئنه فيها بأن ليبيا ما بعد القذافي سوف تقيم سلاما وعلاقات طبيعية مع إسرائيل.
كذلك ذهب الصهيوني المخلص أكثر من مرة إلى بنغازي ومصراتة بمجرد تحريرها من كتائب القذافي، وهو معروف بتعصبه لإسرائيل ودفاعه العنيد عنها في الصحافة والإعلام الفرنسيين، وفي وسائل الإعلام الغربية كذلك.
وخلاصة القول إننا نحن أمام شخصية مثيرة للقلق لابد من متابعتها في مجيئها ورواحها ولابد وأن يصدر المجلس الانتقالي الليبي كذلك تكذيبا للرسالة المزعومة التي ادعى ليفي أنه حملها من المجلس إلى نتنياهو.

شاهد ليفي يدافع عن اسرائيل


 

 

أهم الاخبار