رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نتنياهو يهدد بمهاجمة سوريا ولبنان

عربية

الأحد, 05 يونيو 2011 09:36
القدس المحتلة - صحف:


هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الأحد سوريا ولبنان بإدخال قوات عسكرية إلى أراضيهما إذا حاول المتظاهرون تخطي الحدود إلى داخل إسرائيل خلال إحياء ذكرى النكسة. وذكرت صحيفة "معاريف" أن نتنياهو وفي محاولة لوقف أنشطة لمناسبة ذكرى النكسة أبلغ بصورة غير مباشرة جهات عربية مختلفة إنه في حال وقوع أحداث غير عادية فإن إسرائيل ستستخدم قوة عسكرية مكثفة وحتى أنها قد تدخل إلى سوريا ولبنان.

وألمحت الصحيفة إلى أن إعلان لبنان السبت عن إلغاء تظاهرة عند الحدود مع إسرائيل وبعد ذلك إعلان سوريا عن إلغاء التظاهرات عند الحدود مع إسرائيل سببه تهديد نتنياهو.

وفي سياق متصل، ذكرت صحيفة "هاآرتس" أن التقديرات في إسرائيل هي أن " لنظام الرئيس السوري بشار الأسد مصلحة بالقيام باستفزاز عند الحدود (في الجولان)،

وهذه تقديرات تثير توترا معينا في الجانب الإسرائيلي".

وكرر الجيش الإسرائيلي في الأيام الماضية أنه استخلص العبر من أحداث ذكرى النكبة في 15 أيار الماضي وأعاد بناء الشريط الحدودي قرب قرية مجدل شمس بعد أن تخطى عشرات المتظاهرين الفلسطينيين الذين انطلقوا من سوريا الحدود في هذه المنطقة وفاجئوا القوات الإسرائيلية.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ عصر يوم الجمعة الماضي عن أن شمال هضبة الجولان منطقة عسكرية مغلقة وأنه رفع حالة التأهب في صفوف قواته على الجبهات الإسرائيلية الثلاث الشمالية والجنوبية والوسطى، وذلك لمناسبة ذكرى النكسة اي حرب الخامس من يونيو 1967.

وقال بيان صادر عن الناطق العسكري الإسرائيلي إن قائد الجبهة

الشمالية للجيش اللواء غادي آيزنكوت قرر الإعلان عن شمال الجولان بالقرب من الحدود مع سوريا منطقة عسكرية مغلقة "في أعقاب تقييم استخباري جديد يتعلق باحتمال تسلل آخر من الحدود".

وأضاف بيان الناطق العسكري الإسرائيلي أنه " مثلما هو معروف فإن الشريط الحدودي هو منطقة عسكرية يحظر على المواطنين الاقتراب منها وتشكل خطرا على أمنهم".

وتابع البيان أن القرار بشأن الإعلان عن منطقة عسكرية مغلقة في شمال هضبة الجولان اتخذ "بموجب تقييم للوضع وسيتم رفعه وفقا للتطورات، كما تم الإعلان عن قرية مجدل شمس على أنها منطقة عسكرية مغلقة تحسبا من تسلل مواطنين سوريين بعد اختراق الشريط الحدودي الدولي".

وذكر بيان الناطق العسكري أن الجيش الإسرائيلي في حالة جهوزية على جميع الجبهات الإسرائيلية الشمالية والجنوبية والوسطى "خشية اشتعال أعمال شغب خطيرة واستفزازات مثلما حدث في 'يوم النكبة'.

ونصبت قوات من الجيش والشرطة الإسرائيليين حواجز في الطرق المؤدية إلى الجولان. وأعلنت السلطات المحلية في القرى العربية الأربع في الجولان عن إلغاء الدوام الدراسي الأحد.

أهم الاخبار