رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حماس تنتقد موافقة عباس على المبادرة الفرنسية

عربية

السبت, 04 يونيو 2011 13:33
غزة- يو بي اي:


انتقدت حركة حماس اليوم السبت، موافقة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، على المبادرة الفرنسية التي تقضي بالعودة إلى المفاوضات مع إسرائيل ووصفتها بأنها "متسرعة وغير صائبة، ولا معنى لها في هذا الوقت".

ونقلت مواقع إخبارية تابعة لحماس عن القيادي صلاح البردويل قوله" هذه الموافقة المتسرعة على المبادرة الفرنسية للعودة مرة أخرى إلى دوامة المفاوضات العبثية حول قضايا تخص الكيان الإسرائيلي، مثل الأمن والحدود، التي يريد أن يفرضها الكيان داخل حدود 67؛ نحن نعتبرها

نوعا من التراجع من قبل السلطة، ونوعا من فشل إدارة الصراع مع العدو الصهيوني، وخطوة متراجعة باتجاه الوحدة الفلسطينية".

وطالب عباس بعدم اتخاذ أي خطوات بمعزل عن القيادة المشتركة التي أفرزتها المصالحة الفلسطينية، "خاصة أن الكيان الصهيوني لا يأبه بهذه الخطوات، هو يأخذ ولا يعطي ويستفيد، ومن شأن هذه الخطوة أن تضعف الموقف الفلسطيني، وتهبط في السقف الفلسطيني إلى ما

هو أقل من الحد الأدنى المطلوب".

وكان عباس أعلن أمس قبوله للمبادرة الفرنسية لاستئناف مفاوضات السلام مع اسرائيل المتوقفة منذ ما يزيد على السبعة أشهر.

وتنص المبادرة على إجراء مفاوضات تنتهي في غضون سنة تبدأ أولاً بقضيتي الأمن والحدود على أساس حدود 1967 مع تبادل أراض متفق عليه ومن ثم تنتقل الى موضوعي اللاجئين والقدس، على قاعدة أنه لا تأجيل لأي من قضايا الحل النهائي والاتفاق يجب أن يشمل جميع القضايا خلال فترة السنة من المفاوضات.

وتتضمن المبادرة أن يكون الحل بالوصول إلى اتفاق يكرس دولتين لشعبين، والتزام الطرفين بالامتناع عن أي إجراءات أحادية خلال المفاوضات.

أهم الاخبار