رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اشتباكات عنيفة باليمن بعد إصابة "صالح"

عربية

السبت, 04 يونيو 2011 10:52
صنعاء- ا ف ب:

ترددت أصداء اشتباكات عنيفة بالقذائف والصواريخ في حي الحصبة الذي يقع فيه منزل زعيم قبيلة حاشد صادق الاحمر وعدد من الوزارات وفقا لما ذكره شهود عيان .

ونقل اربعة مسئولين يمنيين كبار بينهم رئيس الوزراء علي محمد مجور أصيبوا امس الجمعة في القصف على القصر الرئاسي في صنعاء، الى السعودية اليوم السبت لتلقي العلاج على ما أفاد مصدر طبي .

وقال المصدر إن حالة الرئيس علي عبدالله صالح الذي نقل الى المستشفى العسكري في العاصمة بعد إصابته في الهجوم "مستقرة" و"لا تثير القلق".،و نقل الى السعودية رئيس مجلس النواب

يحيى الراعي ورئيس مجلس الشورى عبدالعزيز عبدالغني ونائب رئيس الوزراء للشئون الداخلية صادق امين ابو راس الذين أصيبوا في القصف الجمعة.

وقال المصدر إن المسئولين الاربعة "سيواصلون علاجهم في السعودية" حيث المنشآت الطبية أفضل تجهيزا من اليمن الدولة الفقيرة في شبه الجزيرة العربية.

وقال المصدر إن حاكم صنعاء نعمان دويك الذي "بترت ساقه ويده" في القصف "في حالة خطرة" وهو في المستشفى في صنعاء.

أما الرئيس اليمني علي عبدالله صالح الذي أصيب "إصابة طفيفة في الرأس"

بحسب مسئول يمني كبير، فأكد انه بخير في كلمة صوتية بثها التليفزيون الرسمي مساء امس الجمعة بعد القصف على مسجد القصر الرئاسي والذي أسفر عن مقتل سبعة ضباط.

واتهم صالح آل الاحمر الذين يخوضون منذ ايام معارك دامية مع قواته باستهدافه متوعدا بمحاربتهم ومتابعتهم.

استمر تبادل إطلاق النار متقطعا اليوم السبت في أحد أحياء شمال صنعاء حيث تتواجه قوات حكومية وأنصار زعيم قبلي واسع النفوذ، تتهمهم السلطات بقصف القصر الرئاسي امس، كما أفاد شهود.

وواصل سكان أرعبهم استمرار أعمال العنف الفرار من الحصبة والاحياء المجاورة، المحرومة من الماء وتعاني من انقطاع التيار الكهربائي.

وازداد الاضطراب الأمني لدى قصف مسجد القصر الرئاسي، فأصيب الرئيس علي عبد الله صالح وعدد من المسئولين وقتل سبعة ضباط، كما ذكرت السلطات.

 

 

 

أهم الاخبار