رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الانتقالي الليبي: القذافي سيرحل خلال أيام

عربية

الخميس, 02 يونيو 2011 07:21
بنغازي - أ ش أ:


توقع رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبدالجليل سقوط نظام العقيد معمر القذافى خلال الأيام القليلة المقبلة ، مؤكدا أن الثوار سيضعون حدا للمعارك الدائرة خلال أيام قليلة، عبر سيطرتهم على طرابلس وإنهاء حكم القذافي. وقال عبد الجليل ـ في مقابلة مع قناة "العربية" الاخبارية بثتها صباح اليوم "الخميس" ـ إن "الثوار يتسلحون بالصبر والشجاعة والإصرار على تحقيق المراد، ومن ثم فقد تشهد الأيام القادمة المزيد من الإنجازات في هذا

الشأن بإذن الله تعالى".

وأضاف عبدالجليل أن الثوار يحققون تقدما تلو الآخر ضد قوات القذافي، وأن نظام الأخير يتهاوى ، مشددا على أن كل من ينشق عن القذافي سيكون في مأمن، وأن كل من يبقى يقاتل في صفه فدمه مهدور، حيث قال: "نطمئن كل المنضمين لمعمر القذافي أنهم في حالة تخليهم عنه سوف نضمن لهم الأمن والسلامة، ونحذر

كل من يستمر في العمل مع القذافي، لأن دمه وروحه سيكونان هدفا مشروعا".

وأكد عبدالجليل على ضرورة اللجوء للحل العسكري في حال بقاء القذافي في الحكم، مشددا على أن الثوار مع أي حل يحقن الدماء ويعجل برحيل القذافي وأبنائه.

وحول تهديدات القذافي من انتشار عناصر تنظيم القاعدة في المناطق التي يسيطر عليها الثوار.. قال رئيس المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا، إن الحدود الجنوبية والغربية ليست تحت سيطرة الثوار، وإنما تحت سيطرة كتائب معمر القذافي، فإذا كان هناك أي تسرب لعناصر أو أسلحة فهو يتم من هذه المناطق التي تعد معقلا للقذافي.

أهم الاخبار