رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الناتو: رحيل القذافي مسألة وقت

عربية

الأربعاء, 01 يونيو 2011 21:30
طرابلس - ا ف ب:


أكد حلف شمال الأطلسي الأربعاء أن رحيل العقيد معمر القذافي ليس سوى مسألة وقت وأعلن تمديد مهمته في ليبيا حتى نهاية سبتمبر بعدما كثف غاراته على طرابلس.

وفي بروكسل أعلن الأمين العام للحلف الأطلسي أندرس فوغ راسموسن بعد ظهر اليوم أن المسالة لم تعد معرفة ما إذا كان القذافي سيرحل، وإنما متى، مضيفا أن ذلك قد يأخذ بعض الوقت لكنه قد يحصل اعتبارا من الغد.

وكان راسموسن أعلن في وقت سابق في بيان تمديد مهمة الحلف في ليبيا لمدة

ثلاثة أشهر، وهي مهمة كان يفترض أن تنتهي في نهاية يونيو.

وأضاف راسموسن أن هذا القرار يبعث رسالة واضحة لنظام معمر القذافي بأننا مصممون على مواصلة عملياتنا من أجل حماية الشعب الليبي وبهدف إنجاز تفويض الأمم المتحدة التي أصدرت قرارا يتعلق بالوقف التام لأعمال العنف ضد المدنيين.

وأضاف أن قرارنا يوجه أيضا رسالة واضحة إلى الشعب الليبي بأن حلف شمال الأطلسي وشركاءنا والمجموعة الدولية بأسرها تقف

إلى جانبه.

وخلص الأمين العام للحلف الأطلسي إلى القول نحن متحدون لنضمن لكم أنكم ستتمكنون من رسم مستقبلكم بأنفسكم، وهذا اليوم يقترب.

وكان الحلف الأطلسي تولى في مارس المهمة العسكرية في ليبيا التي أطلقت في 19 مارس بعد أكثر من أربعة أشهر على الانتفاضة التي قمعها بالقوة نظام القذافي الموجود في السلطة منذ قرابة 42 عاما.

لكن على الرغم من تسعة آلاف طلعة لطائرات الحلف منذ ذلك الوقت، ومنها 3500 ضربة، يبدو أن النزاع يتفاقم.

واعتبر دبلوماسي أوروبي كبير رافضا الكشف عن هويته أننا حاليا في وضع لا غالب ولا مغلوب في ليبيا، محذرا من أنه كلما طال النزاع كلما أصبحت المصالحة أكثر صعوبة.

أهم الاخبار