رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مقتل 20 متظاهرا فى اقتحام الجيش اليمنى لساحة تعز

عربية

الاثنين, 30 مايو 2011 15:16
صنعاء- ا ف ب:


قتل عشرون متظاهرا على الاقل خلال اقتحام وإخلاء ساحة الاعتصام في مدينة تعز (جنوب) بالقوة من قبل قوات الأمن الموالية للرئيس علي عبدالله صالح ليل الاحد الاثنين، حسبما أفادت مصادر من منظمي الاعتصام.

في المقابل، قتل أربعة عسكريين في كمين نصبه عناصر مفترضون من القاعدة على مشارف مدينة زنجبار الجنوبية التي يسيطر عليها المسلحون، وقتل اثنان اخران في انفجار قذيفة صاروخية في ظل استمرار المواجهات

العنيفة مع القوات اليمنية المحاصرة في المدينة.

وذكر احد قياديي الحركة الاحتجاجية المطالبة بإسقاط النظام في تعز أن "عشرين قتيلا على الاقل سقطوا في المواجهات من السادسة مساء الاحد حتى الرابعة فجر اليوم الاثنين".

وتشمل هذه الحصيلة الجديدة ثلاثة قتلى من المحتجين سقطوا مساء أمس الأحد أمام مركز للشرطة بالقرب من ساحة الاعتصام.

وذكر شهود عيان ان الدبابات والمدرعات تنتشر حاليا في الساحة بعد ان تم طرد المحتجين المعتصمين فيها منذ ينايرالماضى ، فيما المتظاهرون متجمعون على أسطح البنايات المجاورة.

واكد عدد من قياديي شباب "الثورة السلمية" ان "الحركة الاحتجاجية لن تتوقف ابدا".

وكانت الدبابات والمدرعات هاجمت "ساحة الحرية" تحت غطاء نيران كثيفة فيما اقدم عسكريون على إضرام النار في الخيام التي نصبها المحتجون وتم اخلاء الساحة، بحسب شهود عيان.

وتم تعقب واستهداف مئات المتظاهرين الذين حاولوا الهروب من الساحة عبر الشوارع المجاورة، كما تم اعتقال عدد منهم بحسب الشهود.

أهم الاخبار