صحيفة: العدل والمساواة تمد القذافى بالأسلحة

عربية

الاثنين, 30 مايو 2011 09:29
الخرطوم - أ ش أ:


كشفت صحيفة "الانتباهة" السودانية اليوم الاثنين تفاصيل اجتماع عقده خليل إبراهيم زعيم حركة العدل والمساواة مع مدير الاستخبارات الليبية في "الكفرة" أبوالقاسم الأبعج خلص فيه إلى إدخال قوات تابعة لحركة خليل من السودان ودول أخرى إلى ليبيا لكي تسيطر على مدينة الكفرة. ونقلت الصحيفة عن مصدر لم تسمه إن القوات التي دخلت ليبيا هي 200 عربة لاندكروز محملة بالأسلحة الثقيلة وقام حلف شمال الأطلسي

بقصفها وإبادتها وهي متجهة إلى مدينة أجدابيا من جنوب ليبيا.

وفي السياق نفسه، نقلت "الانتباهة" عن الناطق الرسمي للمجلس العسكري الانتقالي الليبي العقيد أحمد باني أن اجتماعا عقد في مدينة طرابلس بفندق باب البحر ضم رئيس حركة العدل والمساواة خليل إبراهيم والقيادي البارز فيما يعرف اللجان الثورية الليبية سليمان الشحومي نهاية الأسبوع

الماضي، واتفق الجانبان على أن يقوم خليل بإمداد النظام الليبي بمرتزقة من الحركة لاستخدامهم في حربه ضد الثوار .

وأكد العقيد باني أن هذا الاجتماع أسفر عن موافقة خليل إبراهيم على تمويل القذافي بقوات مقابل مبلغ عشرة ملايين دولار.

وكانت تقارير اخبارية قد أشارت الى اشتباكات دارت بين الثوار وقوات حركة العدل والمساواة يوم الأربعاء الماضي على حدود السودان، مما أوقع عددا من قتلى الحركة، إلى جانب إصابة بعض الثوار، وتوقع مسئول تابع للثوار أن تتجدد الاشتباكات مرة أخرى بين الثوار والمرتزقة التابعين للحركة.

أهم الاخبار