شبكات أجنبية تهرب اللاجئين لإسرائيل

عربية

السبت, 28 مايو 2011 16:38
الخرطوم- أ ش أ:

رصدت السلطات الأمنية السودانية وجود شبكات أجنبية بمعاونة سودانيين تعمل على تهريب اللاجئين إلى إسرائيل.

وقال معتمد محلية "ود الحليو" بولاية كسلا عجيل علي العوض لصحيفة "الاهرام اليوم" السودانية: إن السلطات الأمنية بالمحلية عقدت اجتماعا بمعسكر "الشجراب" بالمحلية خلال الأسبوع الماضي ، وأنها ترصد وتراقب تحركات الشبكات التي قال: إنها تعمل بدقة فائقة.

وأشار إلى تفشي ظاهرة الاتجار بالبشر واختطاف الفتيات الأجنبيات من خارج

وداخل المعسكر.

وأكد محلية أنه لن يجامل أحدا في تطبيق قانون مكافحة الاتجار بالبشر الذي أجازه المجلس التشريعي بولاية كسلا مؤخرا لكبح جماح الظاهرة .

وطالب العجيل إدارة اللاجئين والمفوضية السامية بوضع إجراءات صارمة لضبط المعسكرات وإغلاق المعسكرات المفتوحة ومراقبة منافذ دخول الأجانب عبر منطقتي حمداييد والقرقف .

وفي سياق متصل، أقر مساعد معتمد اللاجئين

بالولايات الشرقية أحمد إبراهيم الفكي بتفشي وانتشار ظاهرة الاتجار بالبشر داخل المعسكرات في الآونة الأخيرة واعتبرها هاجسا مؤرقاً للإدارة في ظل استمرار تدفق اللاجئين عبر المنافذ الحدودية.

وفي السياق ذاته، ضبطت سلطات وادي حلفا بالولاية الشمالية أمس 144 لاجئا إثيوبيا وإريتريا بينهم 15 فتاة في منطقة جنوب وادي حلفا في طريقهم إلى إسرائيل عبر الحدود المصرية عن طريق "أرجين" .

ونقلت الصحيفة عن شهود عيان أن شبكات تهريب أجنبية - يعاونها سودانيون - وراء تهريب اللاجئين، وأشارت إلى هروب القائمين بالتهريب وضبط اللاجئين.

 

أهم الاخبار