أمير الكويت: لاحل لمجلس الأمة ..ولاتعديل للدستور

عربية

الأحد, 12 ديسمبر 2010 16:29
الكويت: عبد المنعم السيسي

حذر امير الكويت الشيخ صباح الاحمد في رسالة شديدة اللهجة من محاولات النيل من أمن واستقرار الكويت، وقال لن أسمح بانتهاك القانون، وحماية الدستور، ونفي خلال لقائه مع رؤساء تحرير الصحف الكويتية وجود نية لتعديل الدستور، وأضاف أن مجلس الأمة لن يحل وسيكمل مدته .

وأعرب الشيخ صباح الاحمد عن اسفه لما جرى في ديوان النائب جمعان الحربش ودعا النواب الي تغليب المصلحة الوطنية والتزام القانون، وجدد حظر التجمعات خارج الدواوين الكويتية وقال للنواب "قولوا ما شئتم واستجوبوا من شئتم لكن تحت قبة البرلمان .

وعن أحداث ديوان الحربش واعتداء قوات الشرطة علي أعضاء مجلس الامة، وبعض الحاضرين الندوة الكويتية قال الشيخ صباح الاحمد إنه كان مع الأمن على الهاتف، وفي آخر خمس دقائق تغير الوضع بسبب أحد الموجودين

وأضاف في لهجة حاسمة أن توجيهاته وتعليماته سارية على وزارة الداخلية والجيش والحرس وقد نفذت وستبقى نافذه. واشار امير الكويت إلى أن المجلس قد حل أكثر من مرة، وتم تعطيل الدستور أكثر من مرة، وانه لن يقبل بأي حال من الاحوال ندوات

تحريض الناس والفتنة .

ودعا الشيخ صباح النواب الي التهدئة، لأن مستقبل بلدهم فوق كل شئ .وقال :انا المسئول الأول في هذا البلد، وليس وزير الداخلية أو رئيس الوزراء، وأنه من أمر بتطبيق القانون، وانتقد امير الكويت بشدة من يتوجه للإعلام الخارجي لسب بلده متسائلا: أليس في هذا خيانة؟ .

وكان امير الكويت الشيخ صباح الاحمد قد أبلغ رسالة إلى نواب مجلس الامة بعدم التواجد خارج الديوانيات حرصا على أمن البلاد وفي ذات اليوم كانت هناك ندوة جماهيرية في داخل وخارج ديوانية النائب جمعان الحربش، وعندما طالبت السلطات الكويتية بضرورة الالتزام بتعليمات الامير حدثت مواجهات شديدة اضطرت السلطات الكويتية لا ستخدام القوة لتفريق المجتمعين ونال عدد من اعضاء البرلمان جانبا من الضرب .

 

أهم الاخبار