تونس تدرس تأجيل الانتخابات لأسباب فنية

عربية

الجمعة, 27 مايو 2011 13:23
دوفيل -رويترز:


قال رئيس الوزراء التونسي الباجي قايد السبسي اليوم الجمعة إن تونس قد ترجئ الانتخابات المقررة في يوليو بضعة اسابيع لأسباب فنية.

وصرح السبسي في مؤتمر صحفي في منتجع دوفيل الذي يستضيف قمة مجموعة الثماني بأن اللجنة الانتخابية يمكن ان تقترح تأجيلا لبضعة اسابيع.

وقال "قد نحتاج مزيدا من الوقت للانتخابات حتى لا يتطرق اليها اللوم."

وكانت الحكومة قد اعلنت عن اجراء الانتخابات في 24 يوليو لكن

مسئولي الانتخابات قالوا إنها يجب ان تجري في 16 اكتوبر لإعطاء فسحة من الوقت للإعداد.

وكانت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس قد تمسكت بتأجيل انتخابات المجلس الوطني التأسيسي المرتقبة إلى 16 أكتوبر، بدلا عن 24 يوليو المقبل الذي أعلنته الحكومة المؤقتة قبل يومين، في حين تباينت مواقف الأحزاب السياسية من قرار التأجيل.

وأكد رئيس الهيئة كمال الجندوبي فى تصريحات صحفية أن موعد 24 يوليو غير وارد في أجندة الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، مشيرا إلى أنها لا يمكنها أن تحترم الموعد المذكور، لأنه لا يضمن إجراء انتخابات تعددية وشفافة وديمقراطية.

كما برر الجندوبي قرار التأجيل -الذي أعلنه في جلسة مغلقة بين الهيئة وممثلي كل الأحزاب السياسية، بوجود مشاكل كثيرة من بينها أن 400 ألف تونسي ليست لديهم بطاقات انتخاب، كما أن هناك حاجة لتكليف قرابة 24 ألف موظف بتنظيم الانتخابات ويجب تدريبهم، مشيرا إلى أن كل هذه الأمور تستغرق وقتا.

أهم الاخبار