الكويت: نرفض تصريحات إيران الاستفزازية

عربية

الخميس, 19 مايو 2011 14:50
الكويت-أ ش أ:

د.محمد صباح السالم الصباح

أكد نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية الكويتى الشيخ د.محمد صباح السالم الصباح رفض بلاده للتصريحات الاستفزازية التى يدلى بها بعض مسئولى إيران، مشددا على ضرورة أن يبدى الجانب الإيرانى حسن النوايا في المرحلة المقبلة.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها للصحفيين اليوم الخميس، عقب حضوره اجتماع لجنة الشئون الخارجية البرلمانية الذى بحث عددا من الموضوعات وبينها زيارة وزير الشئون الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي للكويت أمس والنتائج التى تمخضت عنها تلك الزيارة.

وأوضح أنه أطلع رئيس وأعضاء اللجنة عما دار فى اجتماعاته مع الوزير صالحى وما تم الاتفاق عليه وخلفية الدعوة

.. مشيرا إلى تأكيدات أبداها الجانب الكويتى لنظيره الإيراني في أن "تصريحات بعض المسئولين الإيرانيين لا تنم عن حسن نوايا بل تحمل لغة ذات نبرة عالية من التهديد والتشكيك في سلامة وأمن واستقرار دول مجلس التعاون الخليجى وهو أمر مرفوض".

ولفت إلى أنه أطلع أعضاء اللجنة أيضا عما دار وما تم الاتفاق عليه مع الجانب الإيراني بشأن عقد اجتماع ثلاثى للجنة الحدود المتعلقة برصد وتحديد الجرف القاري والانتهاء من تحديده بين الكويت والسعودية وإيران يضم الدول

الثلاث.

وأضاف: "لذلك طلبنا من رئيس لجنة الحدود بوزارة الخارجية الكويتية وهو سفير دولة الكويت لدى إيران مجدي الظفيري أن يعود إلى موقع عمله للتحضير لاجتماع هذه اللجنة المهمة".

يذكر أن الجرف القاري يضم حقول غاز تقدر احتياطياتها بنحو 200 مليار متر مكعب، وهى كافية لتلبية الطلب الكويتى المتنامى للغاز لاستخدامه فى توليد الكهرباء.

وكانت الكويت وإيران قد عقدتا جولات مباحثات عديدة لحسم مسألة الجرف القاري إلا أنها باءت جميعها بالفشل وقد احتجت الكويت والسعودية رسميا على عمليات تنقيب سابقة قامت بها طهران فى حقل (الدرة) الغنى بالغاز والنفط الواقع فى منطقة الجرف القارى شمال الخليج العربى قبل أن تتم تسوية مسألة الحدود، الأمر الذى أدى إلى تجميد عمليات التنقيب لجميع الأطراف المشتركة في هذه الحدود البحرية.

أهم الاخبار