كلينتون تلتقي عريقات وفياض وباراك

عربية

الجمعة, 10 ديسمبر 2010 13:20
واشنطن


تلتقي وزيرة الخارجية الامريكية، مساء اليوم، كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ورئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض ووزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك، في محاولة لاخراج عملية السلام من الطريق المسدود بعد فشل الولايات المتحدة في إقناع اسرائيل بتجميد الاستيطان.

 

وتأتي هذه اللقاءات في اعقاب محادثات اجرتها مع كبير المفاوضين الاسرائيليين اسحق ملوخو.

واعلن المتحدث باسم الخارجية فيليب كراولي ان كلينتون ارادت الاستماع "الى وجهة النظر الاسرائيلية حول افضل طرق للتقدم"، مضيفا "كلينتون تحدثت مرتين عبر الهاتف الاربعاء مع الرئيس الفلسطيني

محمود عباس لتشجيعه على ارسال عريقات الى واشنطن".

ودخلت محادثات السلام في ازمة الثلاثاء عندما اقرت الولايات المتحدة أنها فشلت في جهود استمرت اسبوعين لإقناع اسرائيل بتجديد قرار تجميد الاستيطان في الضفة الغربية.

في سياق متصل ، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنا عميرة إن وقف التنسيق الامني مع اسرائيل هو من الخيارات المطروحة لكن بشكل غير مباشر، وهذا سيكون بعد اللجوء الى

الساحة الدولية.

واشار المسئول الفلسطيني الى انه في حال بقيت الامور على ما هي عليه سيكون هناك اعادة نظر ليس في التنسيق الامني فقط بل في جميع التزامات السلطة تجاه اسرائيل بوفق اتفاق اوسلو وخطة خارطة الطريق الدولية التي تطالب السلطة بنزع سلاح المقاومة الفلسطينية ومحاربة ما تسميه بـ الارهاب اضافة للتنسيق الامني مع اسرائيل.

وأضاف عميرة أن اللجنة السياسية الفلسطينية ستجتمع يوم الجمعة بغياب الرئيس الفلسطيني محمود عباس وبرئاسة أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه لبحث الرد الامريكي، بعد الفشل في اقناع اسرائيل بوقف الاستيطان، مشيرا الى ان الرهان على الدور الامريكي اصبح غير ممكن.

أهم الاخبار