مذكرة توقيف تفقد القذافي فرصة الرحيل السلمى

عربية

الاثنين, 16 مايو 2011 15:02
لاهاى: فكرية أحمد:

أعلن لويس أوكامبو المدعى العام للمحكمة الجنائية الدائمة فى لاهاى اليوم ، تقديمه 3 مذكرات توقيف ضد الرئيس الليبى واثنين من المسؤولين ، عن الجرائم التى ارتكبت فى ليبيا منذ 15 فبراير الماضى.

واكد أوكامبو، ان مذكرات التوقيف التى سلمها للدائرة التمهيدية للمحكمة سيتم البت فيها لاحقا، وتتضمن أدلة حول قيام القذافى ومسؤولين اخرين فى نظامه بمهاجمة المدنيين بانتظام ، منذ بدء خروج الاحتجاجات.

وتؤكد المعلومات المطروحة على الساحة، أن المسؤولين المشار اليهما فى مذكرات التوقيف ، هما سيف الاسلام نجل القذافى ، ورئيس المخابرات عبد الله السنوسى

وحال موافقة الدائرة التمهيدية على مذكرات الاعتقال وقناعتها بالادلة المرفقة بها ، سيكون من الصعب على القذافى وعائلته وعناصر نظامه ايجاد مخرج سلمى للخلاص من الازمة ، بالسفر طوعا الى منفى خارج البلاد.

وهو ما سبق واشار له

وزير خارجية ايطاليا فرانكو فراتيني ، والذى أعلن من قبل، ان أمام القذافي مهلة حتى نهاية مايو الجاري، للموافقة على منفاه قبل صدور مذكرة توقيف من المحكمة الجنائية الدولية بحقه.

ولا يعنى إعلان مذكرات توقيف بثلاثة مسؤولين فى ليبيا ، ان قائمة الاتهامات قاصرة عليهم فقط ، حيث يمكن صدور مزيد من المذكرات لاحقا.

و كانت المعارضة الليبية تقدمت للمحكمة بقائمة تضم 88 اسما بتهم ارتكاب جرائم عنف ، وسيستمر المدعي العام في جمع مزيد من أدلة الاتهام ضد متورطين آخرين .

 

أهم الاخبار