"الناتو"‮ ‬يحبط ثاني هجوم لتفجير ميناء مصراتة

عربية

الجمعة, 13 مايو 2011 17:12
عواصم العالم ـ فكرية أحمد ووكالات الأنباء‮:‬

اكد كارمن روميرو نائب المتحدث الرسمي باسم حلف الاطلنطي‮ ‬،‮ ‬ان قوات الحلف بمشاركة ايطالية كبيرة‮ ‬،‮ ‬تمكنت من احباط محاولة من كتائب القذافي لتفجير ميناء مصراتة‮ ‬،‮

‬والذي‮ ‬يعد مركز وصول المساعدات الانسانية والتأمين من قبل الحلف للثوار الليبيين‮ . ‬وأكد المتحدث ان سفن الحلف الايطالية بجانب فرقاطة كندية‮ ‬،‮ ‬كانت تقوم بدوريات امنية للمراقبة وحراسة الميناء امس الاول الخميس‮ ‬،‮ ‬عندما شوهدت قوارب صغيرة ليبية تقترب من ميناء مصراتة،‮ ‬لتنفيذ هجوم لتفجير الميناء‮ ‬،‮ ‬وقامت سفينة الحلف شارلوت تاون باطلاق النيران بالتنسيق مع المدمرة ليفربول‮ ‬،‮ ‬وسفينتين بريطانيتين واخري فرنسية بمطاردة القوارب‮ ‬،‮ ‬واحباط الهجوم‮ ‬علي الميناء‮ .‬وتم اجبار القوراب الصغيرة السريعة علي التراجع‮ ‬،‮ ‬وكانت القوارب الصغيرة مزودة بمدفعية مضادة للطائرات‮ ‬،‮ ‬ونجحت قوات الحلف في حماية الميناء بقوة‮ ‬،‮ ‬رغم حدوث انفجار صغير في سفينة‮ ‬ليفربول‮ ‬،‮ ‬الا انه تم اطفاء الحريق ولم تحدث خسائر من جانب الحلف‮ . ‬وقال المتحدث ان هذا هو العمل الثاني من قبل كتائب القذافي‮ ‬،‮ ‬لمحاولة تفجير ميناء مصراتة‮ ‬،‮ ‬فقبل اسبوعين‮ ‬،‮ ‬قام الحلف بتفجير لغمين بحريين‮ ‬،‮ ‬كان قد تم زرعهما بالميناء لتفجيره‮ ‬،‮ ‬لعدم السماح بوصول الامدادات من التحالف ضد ليبيا الي الثوار عبر الميناء‮ . ‬واكد المتحدث ايضا ان الحلف مستمر في عملياته العسكرية ضد كتائب القذافي بكثافة‮ ‬،‮ ‬بجانب توفير الحماية الكاملة للميناء‮ ‬،‮ ‬مشيرا الي ان الحلف بدأ عمليات الحماية البحرية‮ ‬للمياه الساحلية الليبية في‮ ‬23‮ ‬مارس‮ ‬2011‮ ‬،‮ ‬بهدف تقليص‮ ‬قدرة القوات الموالية للقذافي‮ ‬،‮ ‬للقيام باعمال عنف وحشية ومنهجية ضد الثوار الليبيين عبر محاصرتهم للميناء‮.‬

من جهة أخري،‮ ‬طلب مسئول العلاقات الخارجية في‮ ‬المجلس الانتقالي‮ ‬الليبي‮ ‬محمود جبريل من الولايات المتحدة الاعتراف رسميا بالثوار الليبيين وذلك عشية محادثات في‮ ‬البيت الابيض‮. ‬واضاف انه‮ ‬يأمل في‮ ‬ان تعترف الولايات المتحدة بالمجلس الانتقالي‮ ‬الليبي‮ ‬علي انه الممثل الشرعي‮ ‬الوحيد للشعب الليبي‮. ‬وعلي عكس فرنسا وايطاليا وقطر وغامبيا،‮ ‬فان الولايات المتحدة لم تعترف رسميا بالمجلس الانتقالي‮ ‬الليبي‮ ‬بانه الممثل الشرعي‮ ‬للشعب الليبي‮ ‬بدل نظام العقيد معمر القذافي‮ ‬الذي‮ ‬يحكم ليبيا منذ‮ ‬40‮ ‬عاما‮. ‬وكانت الرئاسة الأمريكية اعلنت ان مستشار الرئيس الأمريكي‮ ‬للامن القومي‮ ‬طوم دونيلون سيستقبل مسئول العلاقات الخارجية في‮ ‬المجلس الانتقالي‮ ‬الليبي‮ ‬المعارض محمود جبريل في‮ ‬البيت الابيض‮. ‬وقالت الادارة الامريكية في‮ ‬بيان ان دونيلون سعيد باستقبال محمود جبريل ووفد المجلس الوطني‮ ‬الانتقالي‮. ‬واضاف ان جبريل سيلتقي‮ ‬ايضا مسئولين كبارا في‮ ‬الادارة دون تحديد ما اذا كان من المقرر ان‮ ‬يلتقي‮ ‬الرئيس باراك اوباما‮.‬

وتوقع جبريل امام مجموعة بروكينجز في‮ ‬واشنطن سقوط نظام القذافي‮ ‬خلال الاسابيع المقبلة،‮ ‬وطالب الولايات المتحدة بتقديم مساعدة لتمويل الثوار‮. ‬وقال‮ "‬اما ان تحصل عملية قمع من الداخل واما ان‮ ‬يحصل انهيار تام للنظام خلال الاسابيع المقبلة‮. ‬وأكد أن الثوار‮ ‬يواجهون مشكلة مالية صعبة جدا،‮ ‬ولم‮ ‬يعد معهم أموال تقريبا‮. ‬وأضاف أن الاموال المجمدة للنظام تقدر باكثر من‮ ‬30‮ ‬مليار

دولار في‮ ‬الولايات المتحدة لوحدها‮. ‬وكانت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري‮ ‬كلينتون اعلنت في‮ ‬روما ان الولايات المتحدة ستستعمل الاموال الليبية المجمدة في‮ ‬بلادها لمساعدة الشعب الليبي‮. ‬وحسب مصادر مقربة من الادارة الامريكية فإن واشنطن قد تدفع هكذا علي المدي القصير اكثر من‮ ‬150‮ ‬مليون دولار للثوار‮.‬

واعلن الامين العالم للحلف الاطلنطي‮ ‬اندرس فوج راسموسن ان الحلف سيلعب دوريا رئيسيا في‮ ‬مرحلة ما بعد القذافي‮ ‬في‮ ‬ليبيا ولكن ايضا في‮ ‬افغانستان بعد توقف المعارك‮. ‬وقال امام طلاب أمريكيين‮ "‬اعتقد اننا بالتأكيد سنلعب دورا مساعدا في‮ ‬المرحلة الديمقراطية في‮ ‬ليبيا في‮ ‬مرحلة ما بعد القذافي‮. ‬ويتولي حلف الاطلنطي‮ ‬ادارة العمليات العسكرية ضد نظام العقيد معمر القذافي‮ ‬الذي‮ ‬يواجه تمردا مسلحا‮. ‬

واكد وزير الخارجية الايطالي‮ ‬فرانكو فراتيني‮ ‬ان اصدار المحكمة الجنائية مذكرة توقيف بحق العقيد الليبي‮ ‬معمر القذافي‮ ‬مرجح في‮ ‬نهاية الشهر الجاري‮. ‬ونقلت وكالة الانباء الايطالية انسا عنه قوله‮ "‬ان اردت ان اعطيكم مدة زمنية لنهاية البعثة الايطالية في‮ ‬ليبيا،‮ ‬فهناك موعد اساسي‮ ‬هو نهاية هذا الشهر حيث‮ ‬يرجح ان‮ ‬يصدر مدعي‮ ‬عام المحكمة الجنائية الدولية مذكرات توقيف بحق العقيد القذافي‮ ‬وعدد من عناصر نظامه وربما افراد من عائلته‮". ‬واعتبر ان نهاية شهر مايو تشكل موعدا حاسما بالنسبة للزعيم الليبي‮ ‬لاختيار مخرج اخر،‮ ‬المنفي خصوصا،‮ ‬لانه بعد صدور مذكرة توقيف فان الوضع سوف‮ ‬يتغير‮. ‬وقال إنه اعتبارا من هذا التاريخ لن‮ ‬يكون بالامكان تصور مخرج لنظام معمر القذافي‮ ‬وبلاده،‮ ‬ومن المحتم بعد صدور مذكرة توقيف ان تصبح الاسرة الدولية برمتها مرغمة قانونيا وليس عسكريا علي ملاحقة القذافي‮. ‬وأضاف أن الامر كما كان مع ميلوسوفيتش وملاديتش زعيمي‮ ‬صرب البوسنة اللذين تمت ملاحقتهما من قبل المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب‮.‬

وكلفت العمليات العسكرية في‮ ‬ليبيا الولايات المتحدة حوالي‮ ‬750‮ ‬مليون دولار اي‮ ‬اكثر مما توقع البنتاجون‮. ‬وأعلن وزير الدفاع الامريكي‮ ‬روبرت جيتس في‮ ‬زيارة الي قاعدة كامب لوجون كارولاينا الشمالية للمارينز‮ "‬بلغت الكلفة في‮ ‬هذه المرحلة حوالي‮ ‬750‮ ‬مليون دولار‮". ‬وتابع ان هذه الكلفة الاضافية ستؤمن من ميزانية الدفاع ولن تتطلب تصويتا اضافيا في‮ ‬الكونجرس‮. ‬ولكنه لم‮ ‬يوضح ما اذا كان الامر‮ ‬يتعلق بالكلفة منذ بدء العمليات في‮ ‬19‮ ‬مارس او مصاريف مقررة لهذه العمليات قبل نهاية السنة المالية في‮ ‬30‮ ‬سبتمبر‮. ‬ويعتقد ان هذه الكلفة فاقت توقعات البنتاجون الامر الذي‮ ‬نفاه المتحدث باسمه الكولونيل ديفيد لابان‮. ‬وقال ان الارقام ليست اكبر من التوقعات،‮ ‬مضيفا أن المبلغ‮ ‬ضمن التوقعات‮. ‬وبلغت التكاليف في‮ ‬الرابع من ابريل اي‮ ‬بعد‮ ‬3‮ ‬ايام علي نقل قيادة العمليات من الولايات المتحدة الي الحلف الاطلنطي،‮ ‬608‮ ‬ملايين دولار منذ بدئها في‮ ‬19‮ ‬مارس‮. ‬وتوقعت وزارة الدفاع الامريكية ميزانية اضافية من حوالي‮ ‬40‮ ‬مليونا لكل شهر من العمليات‮. ‬ومنذ مطلع ابريل تلعب الولايات المتحدة دورا داعما لعمليات الحلف الاطلنطي‮ ‬ولا سيما عبر طائرات التموين وخدمة التشويش‮. ‬وعاد الأمريكيون للمساهمة في‮ ‬الضربات الجوية في‮ ‬21‮ ‬ابريل عبر طائرتين من دون طيار من طراز بريديتور‮.‬

 

أهم الاخبار