إيطاليا: القذافي فر من طرابلس

عربية

الجمعة, 13 مايو 2011 15:33
أ ش أ:

أعرب وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني عن اعتقاده بأن العقيد معمر القذافى فر من طرابلس لكنه ما يزال فى ليبيا.

وقال وزير خارجية إيطاليا فى مقابلة مع إذاعة روما اليوم: إن الشىء الوحيد المؤكد هو أن الضغوط الدولية دفعت القذافى إلى اتخاذ قرار بالاحتماء فى مكان أكثر أمنا، أما بالنسبة لاحتمال أن يكون العقيد مختبئا فى المنطقة الصحراوية جنوب وسط ليبيا، فقد قال: "لا علم لنا بهذا"، لكن "كل ما يحدث بالتأكيد مصدره تأثير الضغط الدولى والذى أدى إلى الشقاق داخل صفوف النظام أيضا ، وهو ما كنا نأمل به".

وأكد فراتيني أن قتل القذافى ليس ممكنا ، لأن قرار الأمم المتحدة 1973 لا ينص على ذلك ، موضحا أن القرار لا يستهدف شخصا ما ولا أعتقد أن التوصل إلى الاتفاق عليه فى مجلس الأمن كان سيتم إن كان يهدف إلى قتل الزعيم الليبى.

وأدان الوزير الإيطالى السياسة المعتمدة حتى الآن من قبل طرابلس والتى تتمثل في إرسال قوارب المهاجرين إلى أوروبا ، وهي الأداة الإجرامية التى يستخدمها نظام القذافى لممارسة ضغوطه علينا ودعا بالتالى إلى ضم هذه الجرائم إلى ملف القضية

الذى تعدها المحكمة الجنائية الدولية ضد الرئيس الليبي.

وردا على سؤال حول الموعد المحتمل لنهاية العمليات العسكرية، أعرب فراتيني عن الاعتقاد بأنه لم يبق هناك الكثير، مشيرا إلى أن الضمان الذى نرنوا إليه جميعا هو التوصل فى فترة زمنية معقولة إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية مؤقتة.

وأوضح أن النقطة الأهم تتمثل الآن فى تجريم القذافى ومثوله أمام المحكمة الجنائية الدولية ربما فى غضون بضعة أسابيع ، وبالتحديد قبل نهاية شهر مايو الجارى وختم بالقول: "إن نطاق التحرك فى مجال نفى القذافى سينعدم فى هذه الحالة لوجود مذكرة اعتقال بحقه ينبغى أن تتقيد بها حتى الدول المجاورة لليبيا.

 

أهم الاخبار