النقاب في "عزلة" بفرنسا

عربية

الأربعاء, 11 مايو 2011 19:44
بوابة الوفد – قسم الترجمة:

قالت مؤسسة ( أرفعوا أيديكم عن الدستور ) لصحيفة لو باريزيان، إن نصف النساء اللاتى ترتدين النقاب قررن الاستغناء عنه منذ تطبيق قانون منع ارتداء النقاب فى الأماكن العامة.

وأشار جون برونو روميجو رئيس المؤسسة الى أن عددا من المنتقبات قررن العزلة والبقاء فى المنزل واعتبرن أنفسهن فى إقامة جبرية بمنازلهن بدليل رفض 30 امرأة من مدينة جرينوبل بجنوب شرق فرنسا الخروج من منازلهن وقررن عدم مغادرته إطلاقا .
وصرح كلود جيون وزير الداخلية الفرنسى أن 28 منتقبة تم تغريمهن 150 يورو حتى
الآن لكنهن لم يدفعنها، ومنذ بدء تطبيق القانون تتظاهر المنتقبات بأماكن مختلفة . وتظاهر أمس عدد منهن أمام مقر عمدة مو شمال شرقى باريس حيث احتفلن بتغريم أولى المنتقبات والتى أقرها جون فرنسوا كوبيه نائب العمدة.
وتنظم مؤسسة ( أرفعوا أيديكم عن الدستور ) منذ بدء تطبيق القانون عدة تظاهرات فى جميع أنحاء فرنسا وتتولى المؤسسة دفع الغرامة بدلا عن المنتقبات اللاتى يتم تغريمهن . وقد أثارت عملية القبض
على أمريكية مسلمة تقيم بمدينة درو شمال غرب فرنسا عقب وصولها إلى مطار رواسى شمال شرقى باريس عائدة من جدة السعودية، بالرغم من إزالتها للنقاب فى نقاط التفتيش إلا أنها أعادته لدى وصولها إلى المحطة الجوية مما دعا شرطة الحدود إلى تغريمها .
ويقدر عدد المنتقبات فى فرنسا أكثر من 2000 امرأة ولا تملك الشرطة حق إزالة النقاب من وجه المرأة، كما لا تملك تغريمها فى الحال لكنها تضطر لاستدعائها فى وقت لاحق أمام القاضى .
وأكدت إحدى الممرضات بإحدى العيادات العامة أن المنتقبات لاتزلن ترتدين النقاب وتمارس عليهن الكشف الطبى دون إزالته وهو ما يعنى عدم تطبيق القانون بشكل فعلى على الفرنسيات .

أهم الاخبار