قرار أمريكي يتيح ملاحقة العولقي وقتله

عربية

الأربعاء, 08 ديسمبر 2010 19:26

رفضت محكمة فيدرالية أمريكية طلبا لإلزام الحكومة بالتوقف عن محاولات قتل الامام اليمني من اصل أمريكي أنور العولقي الذي يشتبه في صلته بتنظيم القاعدة والضلوع في مخططات لشن هجمات على أهداف أمريكية.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الامريكية "قرار المحكمة برفض الطلب المقدم من والد العولقي لوقف محاولات قتل نجله يعد بمثابة انتصار لإدارة الرئيس أوباما في جهودها لمنع أي مراجعة قضائية لقانونية ما يعرف باسم القتل المستهدف

 الذي يعد إحدى أكثر السياسات قوة في مكافحة الإرهاب".

ونقلت الصحيفة عن القاضي الفيدرالي جون باتس الذي أصدر القرار قوله في تقرير له من 83 صفحة "والد العولقي لا يملك الحق في المطالبة باستصدار أمر قضائي بالنيابة عن ابنه".

واضاف القاضي "أي قرار بشأن القتل المستهدف وبالظروف الحالية هو فى النهاية قرار سياسي يعود لمسئولي السلطة

التنفيذية وليس للقضاء".

من جانبه رحب المتحدث باسم وزارة العدل الأمريكية ماثيو ميللر بقرار القاضي مؤكدا أنه لا يمكن لزعيم إرهابي مثل العولقي الذي رفض النظام القضائي الأمريكي أن يتمتع بحماية من المحاكم الأمريكية بينما يخطط لشن هجمات ضد الأمريكيين"، مشيرا إلى أن المحكمة "رفضت بقرارها هذا التدخل في شئون عسكرية واستخباراتية حساسة".

يذكر أن أنور العولقي مولود في ولاية نيو ميكسيكو الأمريكية لأبوين يمنيين في

عام 1971 وانتقل للعيش في اليمن عام 2004 حيث ألقى كثيرا من الخطب العامة التي تؤيد وتبارك الأعمال الإرهابية.

أهم الاخبار