مبارك وأبومازن يبحثان تطورات الأوضاع

عربية

الأربعاء, 08 ديسمبر 2010 17:23
القاهرة : شينخوا

قال بركات الفرا، سفير فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم بجامعة الدول العربية، ان لقاء قمة سيعقد غدا الخميس بين الرئيسين حسنى مبارك ومحمود عباس لبحث تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية.

 

وأضاف الفرا فى تصريحات صحفية اليوم الأربعاء أن المباحثات ستتناول كذلك الجهود والاتصالات التى يقوم بها الرئيس مبارك مع الأطراف المعنية والدولية من أجل تهيئة الظروف التى تساعد على استئناف المفاوضات ودفع عملية السلام قدما للامام.

مشيرا إلى أن عباس سيطلع الرئيس مبارك

على آخر الاتصالات مع الإدارة الأمريكية والتى تتعلق بالجهود الأمريكية المبذولة لتجميد الاستيطان واستئناف المفاوضات والخطوات التى ستتخذها القيادة الفلسطينية فى ضوء هذه الاتصالات.

وعلق الفلسطينيون مشاركتهم في محادثات السلام المباشرة في الثاني من أكتوبر الماضي بعد أربعة أسابيع من إطلاقها برعاية أمريكية بسبب الخلاف على البناء الاستيطاني الإسرائيلي.

إلا أن الرئيس عباس تسلم رسالة أمريكية في وقت متأخر من مساء

أمس خلال زيارته الحالية لأثينا علم منها أن أمريكا تنازلت عن مطالبة إسرائيل بتجميد أعمال البناء في المستوطنات كشرط لاستئناف المفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين.

وذكر عبد ربه أن الرسالة نصت على رغبة الإدارة الأمريكية في العودة إلى التفاوض مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي - كل على حدة - لبحث سبل إخراج العملية السياسية من المأزق الذي تواجهه والبحث في قضايا الوضع النهائي لعملية السلام.

واقترحت الإدارة الأمريكية على إسرائيل منذ أسابيع تجميد البناء الاستيطاني لمدة ثلاثة شهور غير قابلة للتجديد سعيا لاستئناف محادثات السلام مع الفلسطينيين مقابل حصولها على حوافز أمنية وسياسية واسعة النطاق.

 

أهم الاخبار