اعتصام لتأييد "الأسد" أمام سفارة فرنسا بدمشق

عربية

الخميس, 05 مايو 2011 12:46
دمشق - أ ف ب:


اعتصم نحو 150 شخصا اليوم الخميس أمام مبنى السفارة الفرنسية في العاصمة السورية تعبيرا عن تأييدهم للرئيس السوري بشار الاسد ولنبذ الطائفية، كما أفادت مراسلة وكالة فرانس برس. وقالت مراسلة الوكالة إن "نحو 150 شخصا تجمعوا أمام مبنى السفارة الواقعة في مركز المدينة".

وقالت ربى وهي محامية للوكالة "لماذا يتخذ الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي موقفا ضد سوريا".

كما أشار أحد المشاركين ايمن سعيد مانع للوكالة الى أن "المعتصمين قدموا احتجاجا للمستشار الثقافي في السفارة حول ما حدث لسفارتنا في باريس وضد التصريحات النارية لوزير الخارجية الفرنسية" آلان جوبيه.

وهتف المعتصمون الذين كانوا يحملون الاعلام السورية وصورا للاسد "زنقة زنقة دار دار الشعب السوري مع بشار" و "يا فرنسا برا

برا (اخرجي)"كما رفع المعتصمون لافتات كتب عليها "اسمع اسمع يا اوباما الشعب السوري مالح يركع" و"شامية شامية اسلام ومسيحية".

ويأتي الاعتصام الذي استمر نحو ساعة ونصف غداة اعلان وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه ان فرنسا تريد أن يتخذ الاتحاد الاوروبي عقوبات بحق الرئيس السوري بشار الاسد معتبرة انه سيتم إسقاطه اذا استمر قمع التظاهرات.

وفي حديث نشرته امس الاربعاء مجلة "لكسربس" الفرنسية دعا الرئيس نيكولا ساركوزي الى "تشديد العقوبات" على النظام السوري.

أهم الاخبار