اشتباكات بين قوات القذافي والمعارضين قرب الحدود التونسية

عربية

الأحد, 01 مايو 2011 18:01
تونس –شينخوا:


تجددت اليوم (الأحد)، الاشتباكات العنيفة بين القوات الموالية للزعيم الليبي العقيد معمر القذافي، والمعارضة المسلحة في محيط معبر "وزان" الحدودي مع تونس، حسب إذاعة (موزاييك أف أم) التونسية.

وقالت الإذاعة إن قوات القذافي استخدمت قذائف الهاون وصواريخ غراد والأسلحة الرشاشة المتوسطة والخفيفة ضد أفراد المعارضة المسلحة الذين يسيطرون على معبر وازن الحدودي.

وأكدت أن صاروخا واحدا على الأقل سقط داخل التراب التونسي

غير بعيد عن بلدة الذهيبة الواقعة على بعد نحو(850 كلم جنوب غرب العاصمة تونس(.

وأشارت إلى أن وحدات من الجيش والدرك التونسيين شرعت في إجلاء أهالي قرية الذهيبة واللاجئين الليبيين الذين كانوا قد استقروا داخل التراب التونسي هروبا من المعارك الدائرة في غرب ليبيا بين القوات الموالية للقذافي والمعارضة المسلحة.

وخضع منفذ وازن الحدودي لسيطرة متبادلة بين القوات الموالية للزعيم الليبي والثوار، فقد استعادت كتائب القذافي سيطرتها عليه الخميس الماضي بعد أسبوع من سيطرة الثوار الليبيين، والذين عاودوا السيطرة عليه في نفس اليوم.

وكانت السلطات التونسية قد أعلنت في وقت سابق أن عددا من القذائف المدفعية والصاروخية الليبية قد سقطت داخل التراب التونسي أثناء المعارك بين طرفي الصراع في ليبيا للسيطرة على معبر وازن الحدودي.

واحتجت تونس بشدة على تكرار مثل هذه الحوادث، وطلبت من طرفي الصراع الالتزام بعدم انتهاك حرمة التراب التونسي.

 

أهم الاخبار