كاميرون يدافع عن غارات "الناتو" على ليبيا

عربية

الأحد, 01 مايو 2011 12:26
لندن- ا ف ب:


دافع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم الاحد عن الغارات الجوية التي تشنها طائرات حلف شمال الاطلسي على ليبيا، مؤكدا أنها "تتوافق مع قرارات الامم المتحدة"، رافضا تأكيد ما قال إنها "معلومات غير مؤكدة" عن مقتل أصغر ابناء معمر القذافي. ورفض كاميرون الذي كان يتحدث في برنامج سياسي لمحطة "بي بي سي" البريطانية الحديث عن معلومات

قال إنها "غير مؤكدة" حول غارة شنها حلف شمال الاطلسي ليل السبت الاحد على منزل سيف العرب (29 عاما) أصغر ابناء القذافي الستة أدت الى مقتله.
ودافع كاميرون في الوقت ذاته عن الغارات التي تشنها طائرات التحالف في ليبيا، مؤكدا أن "الامر يتعلق بمراكز قيادة وتحكم
أكثر مما هي موجهة ضد أشخاص محددين".
وأوضح أن "سياسة الضربات المحددة للاطلسي وحلفائه واضحة تماما" وهي "تتوافق مع قرارات مجلس الامن 1973 وتجنب إيقاع خسائر في أرواح المدنيين وتستهدف آلة القذافي الحربية"،وأضاف "إنها تستهدف بالتأكيد الدبابات وقاذفات الصواريخ ولكن ايضا مراكز القيادة والاتصال".
ونجا معمر القذافي من غارة شنها حلف شمال الاطلسي أدت الى مقتل ابنه وثلاثة من أحفاده ليل السبت الاحد، كما أعلن ناطق باسم النظام اعتبر القصف محاولة لاغتيال الزعيم الليبي.

أهم الاخبار