سوريا تعتقل أمين عام حزب الاتحاد الاشتراكي

عربية

الأحد, 01 مايو 2011 08:49
القاهرة - د ب أ

حسن إسماعيل عبد العظيم الأمين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي

أعلنت مجموعة من المنظمات الحقوقية السورية اليوم الأحد أن السلطات السورية قامت أمس السبت باعتقال المحامي

حسن إسماعيل عبدالعظيم الأمين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي العربي الديمقراطي والناطق الرسمي باسم التجمع الوطني الديمقراطي.

 

وأكدت المنظمات في بيان "أن دورية أمنية تابعة لإحدى الجهات الأمنية قامت باعتقاله من مكتبه ظهر أمس السبت وسط دمشق خلف شارع النصر واقتادته إلى جهة مجهولة دون إبراز مذكرة قانونية تبرر أسباب هذا الاعتقال أو الجهة المسئولة عنه".

وأدانت المنظمات السورية الموقعة على البيان بشدة هذا الإجراء الذي ترافق مع حملة اعتقالات واسعة شهدتها معظم المدن السورية خلال الأيام الماضية بالرغم من إنهاء العمل بحالة الطوارئ.

وقالت المنظمات "إنها تعتبر أن

الاعتقال التعسفي بصوره المختلفة أحد الظواهر الخطيرة التي تشكل التهديد الرئيسي للحق في الحرية والأمان الشخصي و ترى في هذا الإجراء مخالفة فاضحة للمادة 9 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وللمادة 9 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية السياسية".

وطالبت المنظمات السلطات السورية المختصة بالإفراج الفوري عن المعارض البارز والكشف عن مكان احتجازه والتهم التي تم توقيفه على خلفيتها وتمكينه من الحصول على المساعدة القانونية اللازمة".

وأضاف البيان "أن المنظمات الموقعة أدناه تجدد مطالبتها للسلطات السورية بضرورة طي ملف الاعتقال السياسي والإفراج عن كافة معتقلي الرأي والضمير والسجناء السياسيين في السجون السورية احتراما لتعهداتها الدولية الخاصة بحقوق الإنسان التي وقعت وصادقت عليها".

 

 

 

أهم الاخبار