قوات الأسد تمنع صلاة الجمعة في درعا

عربية

الجمعة, 29 أبريل 2011 12:07
دمشق - رويترز:


تظاهر عشرات الالاف من السوريين في مراكز حضرية اليوم الجمعة تضامنا مع مدينة درعا المحاصرة وللمطالبة بحريات سياسية في تحد لانتشار قوات الجيش والامن بكثافة. واندلعت المظاهرات في واحدة على الاقل من ضواحي العاصمة دمشق وفي مدينة حمص بوسط البلاد وبلدة بانياس الساحلية وايضا في شرق سوريا. وقال شهود وزعيم معارض وجماعة مدافعة عن حقوق الانسان ان مظاهرتين صغيرتين بدأتا أيضا في وسط دمشق.

وفي درعا، قال أحد سكان المدينة ان جنودا سوريين أطلقوا أعيرة تحذيرية في الهواء بالمدينة لمنع الناس من حضور صلاة الجمعة أو الاحتجاج ، مضيفا: "سيفتحون النار

اذا غادر أحد منزله".

وتدفقت الدبابات والجنود على درعا لسحق المقاومة في المدينة التي انطلقت منها انتفاضة مستمرة منذ ستة أسابيع.

وكان شباب‮ "‬الثورة السورية‮" ‬قد دعوا لمظاهرات اليوم علي موقع "فيسبوك" الاجتماعي ، ‬وكتب علي صفحة‮ "‬الثورة السورية‮ ‬2011‮" ‬علي "ان جمعة الغضب‮ ‬29‮ ‬ابريل تضامنا مع درعا‮". ‬وقال الناشطون‮: "‬الي شباب الثورة،‮ ‬اليوم سنكون في‮ ‬كل الساحات،‮ ‬في‮ ‬كل الشوارع‮.. ‬نؤكد لكل المدن المحاصرة بما في‮ ‬ذلك اخوتنا في‮ ‬درعا اننا سنكون علي هذا الموعد‮". ‬واضافوا‮: "‬لن نترك درعا وحيدة‮.. ‬وكذلك حمص وبانياس حيث تجري‮ ‬مظاهرات مناهضة للنظام‮".

أهم الاخبار