رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قلق خليجي بشأن تقارب مصر مع إيران

عربية

الأحد, 24 أبريل 2011 13:00
صحف – بوابة الوفد:

كشفت مصادر خليجية رفيعة المستوى أن جولة رئيس الوزراء د.عصام شرف الخليجية سبقتها مشاورات على مستوى عال أدت الى تأخيرها يوما واحدا،.

وقالت المصادر إن اتفاقاً خليجياً على ضرورة ان تعود مصر للقيام بدورها المحوري القومي والعربي، وأن دول مجلس التعاون الخليجي تنظر بعين القلق الى تعدد الآراء واختلافها في مصر بشأن الدور الذي يمكن أن تقوم به لدعم أمن دول المجلس واستقرارها، وكذلك بشأن العلاقة المصرية - الايرانية.
وأوضحت المصادر - ل‍ـصحيفة القبس الكويتية - ان مصر تلقت رسالة خليجية واضحة، مفادها أن جولة شرف التي ستركز على تعزيز الاستثمارات في مصر تأتي في ظل حديث ومواقف رسمية مصرية تدعو الى علاقات وطيدة مع ايران، بينما 6 دول خليجية عربية تشكو مجلس الأمن من التدخلات والتهديدات الايرانية!
وأضافت المصادر أن دول مجلس التعاون مع تقارب الحكومات والشعوب، لكن «توقيت» السعي المصري
لعلاقات مميزة مع ايران في ظل تصاعد تدخلها في الشئون الداخلية الخليجية وتهديدها لبعض انظمتها أمر مثير للاستغراب والقلق، مشيرة الى ان دول المجلس تتوقع موقفاً مصرياً داعماً، لكن مثل بعض المواقف فى مصر يمكن أن تكون رسائل خطأ بأن دور مصر القومي والعربي قد أصابه الوهن، ولذلك فإن دول «الخليجي» تخشى أن يكون التقارب المصري - الايراني على حسابها.
كما تأمل دول مجلس التعاون ان تشكل جولة شرف رسالة واضحة الى ايران وغيرها بأن لا فراغ سياسيا في مصر ولا تردد في دعم قضايا الامن القومي العربي.

أهم الاخبار