فرنسا تدين قمع متظاهرى سوريا

عربية

السبت, 23 أبريل 2011 13:45
باريس- ا ف ب:

ادان وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه اليوم السبت "القمع العشوائي والعنيف" في سوريا غداة سقوط ما لا يقل عن ثمانين قتيلا الجمعة في تظاهرات ودعا السلطات السورية الى "التخلي عن استخدام العنف".

واعلن الوزير في بيان ان "فرنسا تدين اعمال العنف الشديدة التي تمارسها قوات الامن السورية والتي ادت الى مقتل العديد من المتظاهرين المسالمين في
22 ابريل" مؤكدا انه "لا بد من محاسبة المسئولين عن هذه الجرائم ومرتكبيها".

واضاف ان "هذا القمع العشوائي والعنيف يتناقض مع رفع حال الطوارئ وندعو بإلحاح السلطات السورية الى التخلي عن استخدام العنف واحترام حقوق مواطنيها وحرياتهم الاساسية طبقا لالتزاماتها الدولية خاصة الحق في التظاهر

سلميا وحرية الصحافة".

وخلص البيان الى القول ان "وحده حوار سياسي يشارك فيه الجميع واصلاحات تستجيب لتطلعات الشعب السوري المشروعة من شأنها ان تصون استقرار البلاد الذي هو من مصلحة الجميع".

وسقط اكثر ثمانين قتيلا بالرصاص في سوريا الجمعة عندما فرقت قوات الامن السورية تظاهرات حاشدة، في احد الايام الاكثر دموية منذ بدء حركة الاحتجاجات ضد السلطات في سوريا.

وقتل خمسة اشخاص على الاقل بالرصاص اليوم السبت اثناء تشييع ضحايا قتلوا في اعمال القمع امس.

 

أهم الاخبار